حافظ مطير | منذ خمس سنوات والإتصالات لا زالت تحت سيطرة مليشيات الحوثي ا

منذ خمس سنوات والإتصالات لا زالت تحت سيطرة مليشيات الحوثي الإرهابية الهاشمية تقوم من خلالها بالتنصت والتجسس على المكالمات وتحركات القيادات العسكرية وتحديد مواقعهم وتقوم بإستهدافهم ومعرفة ما كل شيء عنهم فأستهدفت المليشيات العديد من المعسكرات والقيادات العسكرية وبعد كل إستهداف يظهر مفسبكوا الأحزاب يصدروا الإتهامات بالخيانة على الحزب الأخر وتتصاعد حدة التراشقات فيما مليشيات الحوثي الهاشمية الإرهابية تستمتع بتصاعد حدة الشجار وتبادل الإتهامات بين الأطراف المواجهة لها وكإنها ليست المسبب في ذلك لأن في كل طرف من الأطراف المقاومة للمليشيات الكهنوتية يعمل على تبرير المليشيات الحوثية ويتهم الطرف الأخر بإنه من تسبب بذلك وتناسوا إن جميعهم مستهدفون للمليشيات الكهنوتية.
ورغم إستهداف مليشيات الكهنوت الهاشمي الحوثية للعديد من القيادات العسكرية بسبب سيطرتها على الإتصالات الا إن الحكومة الشرعية ممثلة بوزير الإتصالات السلالي لطفي باشريف لم يعملوا شيء لتحرير الإتصالات من سيطرة المليشيات الكهنوتية الحوثية وهذا يؤكد التواطئ الكبير لوزير الإتصالات لطفي باشريف مع مليشيات الحوثية الإرهابية وخدمته للمشروع السلالي الحوثي والذي لا زال يستلم عمولاته من مليشيات الحوثي الإرهابية من صنعاء.

«وحيد حامد»: حزب عشاق الكلمة…

«وحيد حامد»: حزب عشاق الكلمة نحن جيل محظوظ حاور «الرمز».. وعشق سطوراً جعلت لوجودنا «قيمة».. تعلمنا أن الثورة «فن» يتقنه الأذكياء.. وأن الكتابة «شرف» لا