هناك 2 محمد صلاح:…


هناك 2 محمد صلاح:
الاول : محمد صلاح لاعب ليفربول ونجم واحد من اخطر خطوط الهجوم فى عالم كرة القدم وهداف الدورى الانجليزى مرتين متتاليتين ومهاجم ترتعد منه افضل خطوط الدفاع فى الدنيا.. عندما ينزل ارض الملعب ترتج المدرجات ويرتجف المدافعون فى الفريق المنافس ووتتركز الانظار على شخصه طوال المباراة لانه قدر على احراز هدف فى اى لحظة من لحظات اللقاء بمعاونة زملائه فى الفريق.
الثانى : محمد صلاح لاعب منتخب مصر وهو “شبح ” الاول.. تكاد لا تراه فى الملعب و “يرمح” وراء الكرة كما كان يجرى الاطفال وراء “عربيات الرش” فى الماضى بلا هدف ولا نتيجة.. تراه وقد تحول الى لاعب فى فريق “الاسد المرعب” الذى لا يخيف احدا بل تهزأ منه الفرق الاخرى.
ربما هناك فى مصر ملايين مثل محمد صلاح: مهندسين واطباء وفنيين وصنايعية واعلاميين وغيرهم لا يعطيهم المجتمع الذى يعيشون فيه اى فرصة لاثبات مواهبهم ويرفض ان “يمرر لهم الكرة” لتسجيل الاهداف بل الأسوأ انه يعرقل جهودهم ويفسد عليهم كل محاولة لصنع شىء مفيد ويتسبب فى احباطهم وجعلهم “يكرهون الحياة”.. فتموت طموحاتهم وينكفئون على انفسهم ويخافون من المغامرة والمبادرة..
انا واثق ان هناك ملايين من محمد صلاح فى مصر الآن.. لا ينتظرون الا فرصة وكلمة تشجيع وفتح لمجال التفوق والابداع.. ونروح بعيد ليه؟ لدينا امثلة كثيرة شهيرة ومعروفة مثل احمد زويل ومجدى يعقوب وفاروق الباز واخرى غير معروفة تتمثل فى آلاف المصريين الناجحين فى الخارج والذين يبهرون الاجانب بكفاءتهم العالية فى مجتمعات تقدر الكفاءات ولا تقتل المواهب ولا تحبط العاملين بها و”تكسر مقاديفهم”..

يمكنك دعم الموقع من هنا
مؤسسة ندى لحماية الفتيات

السلاليون اول وصـوليين في الاســــلام…

السلاليون اول وصـوليين في الاســــلام مـصـطـفـۍ مـحـمـود أثبت رسول الله خلال الدّعوة وبعد الانتصار، أنه من ذوي العزم الأشداء الذين يعتمدون على أنفسهم في بناء

التنمر بالمطلقات…

التنمر بالمطلقات #جريدة_الوطن #سحر_الجعارة هل كلمة «مطلقة» سُبّة يجب أن تُعاقب عليها المرأة بالتنمر والتمييز والوصم بالعار، وكأنها من ألقت اليمين (روحى وانتى طالق) أو

كيف يقرأ #الكهنوت_الديني #القرآن وكيف يفهموه؟…

كيف يقرأ #الكهنوت_الديني #القرآن وكيف يفهموه؟ 🟢 يقرأونها (وَأُوحِىَ إِلَىَّ هَٰذَا ٱلْقُرْءَانُ لِأُنذِرَكُم بِهِ). 🔴 يفهمونها (وأوحي إلي هذا القرآن والأحاديث والإجماع والقياس والاتفاق لأنذركم