خالد الرويشان | في صنعاء .. قُم للمعلّمِ وفّهِ التقتيلا! تاجر سيارات مسلّح في صنعاء يقتحم مدر…


في صنعاء ..
قُم للمعلّمِ وفّهِ التقتيلا!
تاجر سيارات مسلّح في صنعاء يقتحم مدرسة خاصة ويضرب المعلّم الشاب أمام تلاميذه! بعد نصف ساعة توقّف قلب المعلّم النبيل الحسّاس! مات المعلّم!
المعلّم فيصل لم يمُتْ ..بل قُتِل ضربا وقهرًا!

المعلّمون يموتون صبرًا وضربًا وقهرًا .. وانتظارًا!
يُعلّمون في المدارس الحكومية بلا مرتبات
ويعلّمون في المدارس الخاصة بربع مرتب!
مرتّب أتفه من أن يُذكر!
مرتب المدرسة الخاصة في اليمن لايكفي حتى للمواصلات من المدرسة وإليها!
وكأن هذا الجحيم اليومي لايكفي حتى يتم قتل المعلّم عنوةً بالضرب والقهر وأمام تلاميذه!



صفحات السوشل ميديا