حقوق المراءة

. تظهر #مارغريت_هاميلتون واقفة بجوار قوائم البرمجيات التي وضعتها مع فريقها التي …


الحركة النسوية في الأردن

.
تظهر #مارغريت_هاميلتون واقفة بجوار قوائم البرمجيات التي وضعتها مع فريقها التي كانت مسؤولة عنه، والذي كان الفريق المسؤول عن برمجيات النموذج القمري LM ونموذج القيادة CM على متن الرحلة لبرنامج أبولو التابع لناسا، الذي حطّ البشر على سطح القمر لأول مرة في عام 1969

ونسِب للعالمة هاميلتون نشر وتعميم مفهوم هندسة البرمجيات، نتيجة لعملها خلال هذه الفترة

وصفت هاميلتون إسهاماتها في برنامج أبولو: “من وجهة نظري الخاصة، كانت تجربة البرمجيات نفسها (بتصميمها وتطويرها وتحسينها ومشاهدة أدائها والتعلم منها من أجل النظم المستقبلية) لا تقل إثارة عن الأحداث المحيطة بالبعثة، حيث لم يكن لدينا فرصة أخرى وكنا نعلم بالأمر، واتخذنا عملنا على محمل الجد
فالكثير منّا بدأ رحلته وهو لايزال في العشرينيات من عمره وكانت مراحل اكتشاف الحلول وابتكار الأفكار الجديدة مغامرة بالنسبة لنا
كان التفاني والالتزام هبة لنا وغمر الاحترام المتبادل الطاقم كله لأن البرمجيات كانت لغزًا فيه أسرار غامضة، ولكن حصلنا على الحرية التامة والثقة من الإدارة العليا
فقد كان علينا إيجاد حل، ووجدناه فعلًا، وعندما نتذكر هذه الأحداث نرى أننا كنّا من أكثر الاشخاص حظًا في العالم، حيث كانت كل خياراتنا تدفع بِنَا إلى الريادة”

المصدر: @nasainarabic

.
تظهر #مارغريت_هاميلتون واقفة بجوار قوائم البرمجيات التي وضعتها مع فريقها التي كانت مسؤولة عنه، والذي كان الفريق المسؤول عن برمجيات النموذج القمري LM ونموذج القيادة CM على متن الرحلة لبرنامج أبولو التابع لناسا، الذي حطّ البشر على سطح القمر لأول مرة في عام 1969

ونسِب للعالمة هاميلتون نشر وتعميم مفهوم هندسة البرمجيات، نتيجة لعملها خلال هذه الفترة

وصفت هاميلتون إسهاماتها في برنامج أبولو: “من وجهة نظري الخاصة، كانت تجربة البرمجيات نفسها (بتصميمها وتطويرها وتحسينها ومشاهدة أدائها والتعلم منها من أجل النظم المستقبلية) لا تقل إثارة عن الأحداث المحيطة بالبعثة، حيث لم يكن لدينا فرصة أخرى وكنا نعلم بالأمر، واتخذنا عملنا على محمل الجد
فالكثير منّا بدأ رحلته وهو لايزال في العشرينيات من عمره وكانت مراحل اكتشاف الحلول وابتكار الأفكار الجديدة مغامرة بالنسبة لنا
كان التفاني والالتزام هبة لنا وغمر الاحترام المتبادل الطاقم كله لأن البرمجيات كانت لغزًا فيه أسرار غامضة، ولكن حصلنا على الحرية التامة والثقة من الإدارة العليا
فقد كان علينا إيجاد حل، ووجدناه فعلًا، وعندما نتذكر هذه الأحداث نرى أننا كنّا من أكثر الاشخاص حظًا في العالم، حيث كانت كل خياراتنا تدفع بِنَا إلى الريادة”

المصدر: @nasainarabic

A photo posted by الحركة النسوية في الأردن (@feminist.movement.jo) on

الحركة النسوية في الأردن

الحركة النسوية في الأردن

الفكرة هي ليست أن تأخذ المرأة السلطة من يد الرجل، فهذا لن يغير شيئاً في العالم، الفكرة تحديداً هي: تدمير فكرة السلطة نفسها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى