حقوق المراءة

. في قرار هو الأول من نوعه، أيدت محكمة التمييز، حكما يقضي بوضع محكوم عليه بجريمة…


الحركة النسوية في الأردن

.
في قرار هو الأول من نوعه، أيدت محكمة التمييز، حكما يقضي بوضع محكوم عليه بجريمة هتك عرض مدرسة بعد استدراجها إلى منزله، بالأشغال المؤقتة 20 عاما

وفي آذار الماضي، أصدرت محكمة الجنايات الكبرى حكما جرمت به “المحكوم عليه” بجناية هتك العرض خلافا لأحكام المادة 1/296 عقوبات، وتشديد العقوبة لبشاعة الأفعال المرتكبة من قبل المتهم بحق المجني عليها مدرسة لغة انجليزية البالغة من العمر 58 عاما

وأفاد القرار الذي حصلت “رؤيا ” على نسخة عنه، بأن المتهم استدرج المجني عليها بعد أن قرأ إعلانا على “الفيس بوك” وضعته المجني عليها معرفة بأنها تُدرس اللغة الانجليزية، إذ استفرد بالمجني عليها داخل منزله بعد أن أخبرها أن زوجته في المنزل

وقام المتهم بضرب المجني عليها وسحبها باتجاه الحمام، ثم هتك عرضها إلا أن المجني عليها قاومته وتوسلت إليه لكنه استمر في فعله، فحاول اغتصابها إلا أنها قاومته ولم تمكنه من نفسها حتى استطاعت الهرب من المنزل، وذهبت إلى إدارة حماية الأسرة وقدمت الشكوى وجرت الملاحقة”

وقالت المحكمة في قرارها: “نجد أن العقوبة المحكوم بها (المميز المحكوم) بالحد الأعلى المقرر للجريمة قد جاء متناسبا مع بشاعة الأفعال المرتكبة، وعليه فإن القرار المميز جاء مشتملا على كافة المتطلبات والشروط الواجب توافرها فيه، مما يجب رد أسباب التمييز وتأييد الحكم المميز

🔴 يا صباح الخير، ايوا هيك
هاي هيا العقوبات الرادعة اللي بنطالب فيها، صبايا وشباب انشروها بأوسع مكان، مشان المغتصبين والمتحرشين يخافوا 😌

.
في قرار هو الأول من نوعه، أيدت محكمة التمييز، حكما يقضي بوضع محكوم عليه بجريمة هتك عرض مدرسة بعد استدراجها إلى منزله، بالأشغال المؤقتة 20 عاما

وفي آذار الماضي، أصدرت محكمة الجنايات الكبرى حكما جرمت به “المحكوم عليه” بجناية هتك العرض خلافا لأحكام المادة 1/296 عقوبات، وتشديد العقوبة لبشاعة الأفعال المرتكبة من قبل المتهم بحق المجني عليها مدرسة لغة انجليزية البالغة من العمر 58 عاما

وأفاد القرار الذي حصلت “رؤيا ” على نسخة عنه، بأن المتهم استدرج المجني عليها بعد أن قرأ إعلانا على “الفيس بوك” وضعته المجني عليها معرفة بأنها تُدرس اللغة الانجليزية، إذ استفرد بالمجني عليها داخل منزله بعد أن أخبرها أن زوجته في المنزل

وقام المتهم بضرب المجني عليها وسحبها باتجاه الحمام، ثم هتك عرضها إلا أن المجني عليها قاومته وتوسلت إليه لكنه استمر في فعله، فحاول اغتصابها إلا أنها قاومته ولم تمكنه من نفسها حتى استطاعت الهرب من المنزل، وذهبت إلى إدارة حماية الأسرة وقدمت الشكوى وجرت الملاحقة”

وقالت المحكمة في قرارها: “نجد أن العقوبة المحكوم بها (المميز المحكوم) بالحد الأعلى المقرر للجريمة قد جاء متناسبا مع بشاعة الأفعال المرتكبة، وعليه فإن القرار المميز جاء مشتملا على كافة المتطلبات والشروط الواجب توافرها فيه، مما يجب رد أسباب التمييز وتأييد الحكم المميز

🔴 يا صباح الخير، ايوا هيك
هاي هيا العقوبات الرادعة اللي بنطالب فيها، صبايا وشباب انشروها بأوسع مكان، مشان المغتصبين والمتحرشين يخافوا 😌

A photo posted by الحركة النسوية في الأردن (@feminist.movement.jo) on

الحركة النسوية في الأردن

الحركة النسوية في الأردن

الفكرة هي ليست أن تأخذ المرأة السلطة من يد الرجل، فهذا لن يغير شيئاً في العالم، الفكرة تحديداً هي: تدمير فكرة السلطة نفسها

مقالات ذات صلة

‫24 تعليقات

  1. يعني المرأه تدرس خصوصي و تسترزق و هيك يصير معها!!، الوحده كيف بدها تأمن عحالها بهاد البلد؟ حسبي الله و نعم الوكيل

  2. كم ضحية راحت لحتى صار عنا أحكام عادلة و فعالة، الله يهونها عليهم يا رب لجميع الضحايا و أحبابهم و يحمينا من بشاعة أفعال و شر الناس ❤️

  3. يعني هاي العقوبة مو موجودة ب القانون الاردني ؟؟
    بدنا اشي مستمر مو بس بسبب الضغط و الرأي العام 👏🏿👏🏿

  4. الاْردن بتسير منيحة مرّة وحدة بس من هاي النواحي بس المرات التانية بترجع مافي اسوأ منها

  5. منيح انه بلشو يستوعبو فكرة انه لازم تنحط قوانين منصفة عقبال ما يشيلو قانون اسقاط الحق الشخصي و تخفيف عقوبات جرائم الشرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى