حقوق المراءة

. في أحد المشاهد الكوميدية في فيلم “الثلاثة يشتغلونها”، فاجأت البطلة والديها بتح…


الحركة النسوية في الأردن

.
في أحد المشاهد الكوميدية في فيلم “الثلاثة يشتغلونها”، فاجأت البطلة والديها بتحريم كل شيء، وهي تقول “الأباجور ده حرام”، بعد تأثرها بأحد الدعاة
هذا المشهد الكوميدي المتخيَّل جرى في الواقع مع #ناهد_إمام في التسعينيات بعد انتمائها إلى التيار الإسلامي، متأثرةً بعدد من الدعاة، وعلى رأسهم محمد حسين يعقوب، الذي أثارت شهادته في قضية داعش إمبابة الكثير من التعليقات

وكانت شهادة يعقوب، أحد أهم دعاة الدعوة السلفية في العصر الحديث في مصر، قد أثارت ردود فعل متباينة، خاصةً مع إنكاره أهليته لإصدار الفتاوى، وقوله إنه حينما يوجه إليه سؤال، يقول: “اسألوا العلماء” !!
وذلك بعد أن طالب دفاع المتهمين في إحدى الجلسات باستدعاء كل من محمد حسين يعقوب، ومحمد حسان، لسماع شهادتيهما، حول قول أحد المتهمين إن بداية معرفته بالفكر السلفي الجهادي كانت عبر خطب وأحاديث دينية لهما، بالإضافة إلى كل من أبي إسحاق الحويني ومصطفى العدوي

تقول ناهد: “لديهم القدرة على أن يفصلوك عن نفسك، ويجعلوك تنظر إلى مَن حولك من المجتمع على أنهم عصاة، وأهل جاهلية، ولا يفقهون أمور دينهم، ومشغولون بالدنيا عن الدين
لقد صُدمت حين قال “لا أعلم”، في إجابته على عدة أسئلة، كيف لا تعلم، ونحن كنا نستمع إلى خطب وشرائط تتحدث فيها من منطلق أنك عالم؟ أنت تكذب، فمنهج التقية بإمكانك أن تستخدمه لنفسك، لكنك مسؤول في شهادتك عن سلوك أشخاص قد تصل عقوبتهم إلى الإعدام
ظللت أضحك وقتاً طويلاً حين سمعتُ مَن كان يحدثنا عن فضل الجهاد والغزوات والحور العين يقول إنه كان يقصد جهاد النفس. لم أندم على فترة في حياتي قدر ندمي على فترة قناعتي بأفكار هؤلاء يوماً. كادوا يتسببون في تدمير حياتي”

بعد أن روجوا للتحرش وأحالوا حياة النساء جحيماً لا يطاق وأرسلوا شباباً بعمر الزهور إلى حبال المشنقة
يطل علينا هؤلاء اليوم ليتنكروا لذلك الفكر المتطرف الذي روجوا له، كَمَثَلِ الشَّيْطَانِ إِذْ قَالَ لِلْإِنسَانِ اكْفُرْ فَلَمَّا كَفَرَ قَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِّنكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ
ذهب هؤلاء وحرقت اوراقهم، لكن أسوأ منهم ظهر لنا اليوم أمثال الساعي لإثارة الجدل دوما عبد الله رشدي، والذي لم يدع فعلا همجياً مسيئاً للنساء إلا وأفتى بجوازه كالاغتصاب الزوجي وتبرير التحرش وغيرها، ولو وقف أمام محكمة لفعل ما فعله من سبقوه
فإلى متى سنظل نسلم أرواحنا وحياتنا لتجار الدين دون أن نستفتي قلوبنا وعقولنا وضمائرنا الإنسانية
ولأن فتاويهم طويلة الأجل وأعمارنا قصيرة فمن غير المعقول أن نجعلها رهينة فتوى سيتراجع عنها من أصدرها

للمزيد: #انا_ناقمة_على_كل_من_افترى_كذبا

.
في أحد المشاهد الكوميدية في فيلم “الثلاثة يشتغلونها”، فاجأت البطلة والديها بتحريم كل شيء، وهي تقول “الأباجور ده حرام”، بعد تأثرها بأحد الدعاة
هذا المشهد الكوميدي المتخيَّل جرى في الواقع مع #ناهد_إمام في التسعينيات بعد انتمائها إلى التيار الإسلامي، متأثرةً بعدد من الدعاة، وعلى رأسهم محمد حسين يعقوب، الذي أثارت شهادته في قضية داعش إمبابة الكثير من التعليقات

وكانت شهادة يعقوب، أحد أهم دعاة الدعوة السلفية في العصر الحديث في مصر، قد أثارت ردود فعل متباينة، خاصةً مع إنكاره أهليته لإصدار الفتاوى، وقوله إنه حينما يوجه إليه سؤال، يقول: “اسألوا العلماء” !!
وذلك بعد أن طالب دفاع المتهمين في إحدى الجلسات باستدعاء كل من محمد حسين يعقوب، ومحمد حسان، لسماع شهادتيهما، حول قول أحد المتهمين إن بداية معرفته بالفكر السلفي الجهادي كانت عبر خطب وأحاديث دينية لهما، بالإضافة إلى كل من أبي إسحاق الحويني ومصطفى العدوي

تقول ناهد: “لديهم القدرة على أن يفصلوك عن نفسك، ويجعلوك تنظر إلى مَن حولك من المجتمع على أنهم عصاة، وأهل جاهلية، ولا يفقهون أمور دينهم، ومشغولون بالدنيا عن الدين
لقد صُدمت حين قال “لا أعلم”، في إجابته على عدة أسئلة، كيف لا تعلم، ونحن كنا نستمع إلى خطب وشرائط تتحدث فيها من منطلق أنك عالم؟ أنت تكذب، فمنهج التقية بإمكانك أن تستخدمه لنفسك، لكنك مسؤول في شهادتك عن سلوك أشخاص قد تصل عقوبتهم إلى الإعدام
ظللت أضحك وقتاً طويلاً حين سمعتُ مَن كان يحدثنا عن فضل الجهاد والغزوات والحور العين يقول إنه كان يقصد جهاد النفس. لم أندم على فترة في حياتي قدر ندمي على فترة قناعتي بأفكار هؤلاء يوماً. كادوا يتسببون في تدمير حياتي”

بعد أن روجوا للتحرش وأحالوا حياة النساء جحيماً لا يطاق وأرسلوا شباباً بعمر الزهور إلى حبال المشنقة
يطل علينا هؤلاء اليوم ليتنكروا لذلك الفكر المتطرف الذي روجوا له، كَمَثَلِ الشَّيْطَانِ إِذْ قَالَ لِلْإِنسَانِ اكْفُرْ فَلَمَّا كَفَرَ قَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِّنكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ
ذهب هؤلاء وحرقت اوراقهم، لكن أسوأ منهم ظهر لنا اليوم أمثال الساعي لإثارة الجدل دوما عبد الله رشدي، والذي لم يدع فعلا همجياً مسيئاً للنساء إلا وأفتى بجوازه كالاغتصاب الزوجي وتبرير التحرش وغيرها، ولو وقف أمام محكمة لفعل ما فعله من سبقوه
فإلى متى سنظل نسلم أرواحنا وحياتنا لتجار الدين دون أن نستفتي قلوبنا وعقولنا وضمائرنا الإنسانية
ولأن فتاويهم طويلة الأجل وأعمارنا قصيرة فمن غير المعقول أن نجعلها رهينة فتوى سيتراجع عنها من أصدرها

للمزيد: #انا_ناقمة_على_كل_من_افترى_كذبا

A photo posted by الحركة النسوية في الأردن (@feminist.movement.jo) on

الحركة النسوية في الأردن

الحركة النسوية في الأردن

الفكرة هي ليست أن تأخذ المرأة السلطة من يد الرجل، فهذا لن يغير شيئاً في العالم، الفكرة تحديداً هي: تدمير فكرة السلطة نفسها

مقالات ذات صلة

‫24 تعليقات

  1. الفيديوهات هاي دمرت عقول كثير ناس بفترة من الفترات خاصة قبل السوشال ميديا ، هاي الدروس نفسها نزرعت فيهم لدرجة كانو يحضروها للطلاب بالمدارس ، الاشي كثير محزن وبنفس الوقت بخوف ، لانه افكارهم لا زالت متفشية بين مجتمعنا وبصورة كبيرة خاصة المناطق الي لسا فيها شوي انغلاق ، الوباء الفكري اصعب من الوباء المرضي .

  2. الحق مو بس عليهم الحق كمان عالمجتمع وطريقته بالتفكير واللي بقتنع لمجرد انه رجل دين حكى كلمه بتصير منزله

  3. استنتجت من كلامهم بطريقة غير مباشره أن السبب هو تفكير واخلاق الشباب وليس لباس المرأه ف لو انتقبت او تبرجت يبقى الحد الفاصل للتحرش هو طريقة تفكير الشباب واخلاقهم ف عندها أذا كانت طريقة تفكير راقيه وحياديه لن يتحرش مهما كان لباسها عكس الذي تفكيره بألجنس وجسم المرأه واخلاقها وتربيته المتدنيه الجنسيه ف هو يتحرش لو كانت لابسه جادر مو نقاب بعد

  4. عارفين شغله ؟ ما بلوم الناس من تفكيرهم هلأ اذا افكارهم شيوخ بيحكوها وبيقنعوا الناس انها من الدين كمان شو مستنين من الناس لحد اليوم الي بكذب شيخ بيقعدوا يكفروه

  5. سوف يأتي اليوم الذي يعترف فيه الشيوخ والفقهاء أنهم فرضوا على المرأة شريعة لم ينزل بها الله من سلطان…مسألة وقت ويتضح كل شيء والأيام بيننا …وسوف نرى ماذا يقول الذين تمسكوا بهذا الفقه…

  6. المشكلة انه قبل جيلين تقريبا يعني بالنسبة الي جيل ماما و بابا كانو هدول الاشخاص هم المؤثرين الرسميين لاجيال كاملة و النطق باسم الدين كان اسهل من شربة المي و الكذب على الله كان روتين يومي و بذات الوقت اقلية من الاجيال السابقة كانت متوفرتلهم السبل الكافية للبحث و استفتاء العقول الاسلا بريء من هيك اشكال

  7. من اسباب بقاء شيوخ التحريم محاولاتهم المستمرة في اقناع الآخرين بإقترافهم الذنوب ووقوعهم في الخطيىئة “حتى عندما يكون فعلهم حسنًا” وهم دائمًا يبحثون عن طريقة للتحريم…

  8. مش عكيفهم يحرمو التحريم بس ربنا يلي بحرم حتى منع النبي من التحريم وَلَا تَقُولُوا لِمَا تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِبَ هَٰذَا حَلَالٌ وَهَٰذَا حَرَامٌ لِّتَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لَا يُفْلِحُونَ

  9. تفكير الفكر السلفي وما أدراك ما الفكر السلفي، والمشكلة السلف الصالح الصحيح أيام الرسل بريئين منهم، شو التخبيص اللي بشوفه كلشي بحطوا الحق فيه عالبنات وكأنه الشباب منزّلين من السما، المشكلة هذول الشيوخ أو الناس أمثالهم بشكل عام الرسول عليه الصلاة والسلام وصفهم بالمتنطعين أي المتشددين ونهانا عن إنه نكون زي هيك، والمشكلة الأكبر نص الشباب العربي الغير واقعيين متأثرين بكلامهم بس من ناحية البنات وسبحان الله بصيروا الشباب متدينين بس يكون الموضوع عن خواتهم وأمهاتهم أما باقي شغلات الحياة بتلاقيهم ولا إلهم علاقة بالدين ولا حتى سائلين عن ربنا وأنا شاهد حي عهالشغلات.

  10. تركوا كل شي بخص الفتاوى الي فعلا بنحتاجها بحياتنا اليومية وفيها اختلاف …وركزوا على أم المرأة…كأنه مافي موضوع غير المرأة ..والله الدين بريء من كل هالحكي…وحسبنا الله ونعم الوكيل.

  11. و ربي اكثر بيج يضحكني يعني الحين لازم اكشف وجهي و اخلع حجابي عشان الرجال الشهىوانيين ما يتصوروني بطريقة جنىسية قىذرة هذول الأشخاص يشوهون الدين لو شخص يبي يصير مسلم ويشوف هالمقاطع وربي ليتراجع لانو لا يقبلون ستر و لا يقبلون كشف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى