حقوق المراءة

. دائما عندما تنشر القنوات الاخبارية تسويات الطلاق في الغرب، يعترض أغلب الرجال ا…


الحركة النسوية في الأردن

.
دائما عندما تنشر القنوات الاخبارية تسويات الطلاق في الغرب، يعترض أغلب الرجال العرب والمسلمون بأن هذا ظلم
مع أن الظلم الحقيقي هو ما يمارسونه في بلادهم بحق النساء

فعند الطلاق في الدول العربية لا يتم النظر أبدا لجهود النساء التي قدمتها طوال سنوات الزواج من حمل وولادة وإرضاع ونفتس وحيض واستهلاك الاطفال للكلس والفيتامينات وصحة الأم، وتربية الأطفال وتدريسهم والأعمال المنزلية وأعمال الزوج الشخصية، بل حتى لو كانت عاملة وتنفق على البيت والأطفال كما تفعل غالبية الموظفات، كلها لا قيمة لها ويرمى بها عرض الحائط، بينما يتم تضخيم ما قدمه الرجل وينظر للثروة التي يحوزها على أنها ملك له وحده

الأسوأ من ذلك أنه حتى المؤخر الذي يمنون به على النساء بينما هو لا يساوي ١% من جهودهن قد لا يستطعن الحصول عليه، إذ يكفي أن يرفض الرجل تطليق المرأة في بلاد لا تعطي للنساء حقهن بعصمة الطلاق (لأنهن بلا عقول برأيهم) ما يضطرهن للجوء إلى الخلع حيث تخسر كل حقوقها بما في ذلك المؤخر، وفوق كل هذا تدفع للرجل مهرها، الذي يعيرنا به الرجال على أنه من مظاهر التكريم وأنه هدية فهل تسترد الهدية ؟
ويبلغ قمة الظلم عندما يسمح للرجل بتقسيط المؤخر على سنوات بينما تجبر النساء على دفعه دفعة واحده في بلاد تحدد خيارات النساء بالعمل وتعطي اولوية التوظيف والرواتب المرتفعه للرجال

وعندما تقولين بأن ولادتك امرأة عربية هي لعنة يعترضون مع أنهم هم من تسببوا بها 😒

للمزيد: #المنظومة_الطائفية_لقوانين_الأحوال_الشخصية

.
دائما عندما تنشر القنوات الاخبارية تسويات الطلاق في الغرب، يعترض أغلب الرجال العرب والمسلمون بأن هذا ظلم
مع أن الظلم الحقيقي هو ما يمارسونه في بلادهم بحق النساء

فعند الطلاق في الدول العربية لا يتم النظر أبدا لجهود النساء التي قدمتها طوال سنوات الزواج من حمل وولادة وإرضاع ونفتس وحيض واستهلاك الاطفال للكلس والفيتامينات وصحة الأم، وتربية الأطفال وتدريسهم والأعمال المنزلية وأعمال الزوج الشخصية، بل حتى لو كانت عاملة وتنفق على البيت والأطفال كما تفعل غالبية الموظفات، كلها لا قيمة لها ويرمى بها عرض الحائط، بينما يتم تضخيم ما قدمه الرجل وينظر للثروة التي يحوزها على أنها ملك له وحده

الأسوأ من ذلك أنه حتى المؤخر الذي يمنون به على النساء بينما هو لا يساوي ١% من جهودهن قد لا يستطعن الحصول عليه، إذ يكفي أن يرفض الرجل تطليق المرأة في بلاد لا تعطي للنساء حقهن بعصمة الطلاق (لأنهن بلا عقول برأيهم) ما يضطرهن للجوء إلى الخلع حيث تخسر كل حقوقها بما في ذلك المؤخر، وفوق كل هذا تدفع للرجل مهرها، الذي يعيرنا به الرجال على أنه من مظاهر التكريم وأنه هدية فهل تسترد الهدية ؟
ويبلغ قمة الظلم عندما يسمح للرجل بتقسيط المؤخر على سنوات بينما تجبر النساء على دفعه دفعة واحده في بلاد تحدد خيارات النساء بالعمل وتعطي اولوية التوظيف والرواتب المرتفعه للرجال

وعندما تقولين بأن ولادتك امرأة عربية هي لعنة يعترضون مع أنهم هم من تسببوا بها 😒

للمزيد: #المنظومة_الطائفية_لقوانين_الأحوال_الشخصية

A photo posted by الحركة النسوية في الأردن (@feminist.movement.jo) on

الحركة النسوية في الأردن

الحركة النسوية في الأردن

الفكرة هي ليست أن تأخذ المرأة السلطة من يد الرجل، فهذا لن يغير شيئاً في العالم، الفكرة تحديداً هي: تدمير فكرة السلطة نفسها

مقالات ذات صلة

‫23 تعليقات

  1. اضف لذلك يمنع المراة من ورث ارض زوجها في المحكمة الجعفرية وحتى لو كان فوق الارض بناء استثماري لها الاستفاده من الايجارات والمبنى فقط اما الارض فليست لها لكي تكون في سوق الزواج وترضي بالمتردية والنطيحة من الرجال او تقبل على الزواج كمصدر دخل حتى لو لم تكن تحب الزواج بعد زوجها مثلا. بينما يمكن للزوج ان يرث ارض وعقار وكل شي تتركه زوجته!؟

  2. وزارة التربية و التعليم كل سنة بتصدر احصائات المدارس في كل شيء، عدد الطلاب، الذكور و الاناث في كل الاقسام الدراسية..و تنشر ايضا نسب النجاح في كل التخصصات الثانوية من علمي و ادبي و شريعة و علوم معلوماتية و تمريض الخ. من ٢٠٠٩ ل ٢٠١٩ الاناث تفوقوا بالتوجيهي على الذكور في جميع المواد في كل من ال٥ اقسام الدراسية و ٤ تخصصات المهنية. الخلاصة اشتغلي لا تتزوجي نتائج التوجيهي لل١٠ سنوات الماضية توحي بشكل واضح انه الذكور عنا عقلهم زينة… لا ضيعي عمرك على لحظة … لانه الإحصائيات لا تكذب.. كل الدفعات اللي ت

  3. في شي اسواء كتار من النساء لما بيتزوجوا بيكون زوجن وضع المادي عادي أو اقل و بدراية وذكاء و جهد الزوجة بيصير معو مصاري كتيرة وبيوت وسيارات ولكن لايكون اي واحد من هل ممتلكات باسم الزوجة ولما الزوجة تطلب يسحل باسمها بيقول الزوج ما في فرق بيني وبينك نحنا واحد ولما بيصير الطلاق المراة بتكون خسرانة والزوج يصبح مالك كل شي وهون خسارة المراة اكثر لانو خسرت عمرها وتعبها وصحتها وشبابها تخرج من العلاقة بدون اي سند مادي وهنا الكارثة الاكبر

  4. يا ستي الرجل العربي الشرقي ما عنده ضمير وشايف طول الوقت من حقه ياكل حق المرأة واذا اذاها او اعتدى عليها هذا شي بديهي لكن المو بديهي مطالبة النساء بشي من حقوقهم، همه مو شايفين المرأة اصلا بشر حاله من حالهم

  5. الي بزعل كيف واثق بحالو و هو بسال و نحن كلنا عارفين انو شغل هو مختارو و بقدر يتركو لكا يتعب مو مثل انو البنت تحبل و تخلف و تربي و اطعمي و تنظف و ترتب و اذا رجع البيت و ما كان عندو اي شي من هاد الحكي بعمل نكد ربنا و ممكن كمان يستخدم الاسلام حجة و يتزوج عليها كمان فوق الي هم الي ع قلبها او يخونها بحجة انو مش مهتمة في و هي ٩٠٪؜ نل هتترك ولادها ف بتحكي احسن تاكل هوا و تعد مع شخص مو ساعدها

  6. بحسك بتدقي بالمي ، بتعرفي المثل اللي بقول دق ابمي بتضل مي او اشي زي هيك؟ كيف عندك طاقة انك تكملي حقيقة 😢، خاصة انه ما في نتيجة ،و المعظم ضد و اللي مع بضل ساكت؟

  7. مشان هيك الدول الي تحترم حالها وفاصلة الدين عن الدولة بتقاسم أملاك الزوجين بالنص بس بدهم يتطلقوا!

  8. من وجهة نظري استقلال الذمة المالية وانفصالها بين الزوجين شيء عادل ، الا ان الخلاف يثور في طريقة توزيع العمل وطريقة توزيع الثروات والاجور،والمشكلة تتمركز في اعتماد الجنس كمعيار لتوزيع الاعمال وكمعيار لتقدير الاجور بعيدا كل البعد عن الكفاءات والقدرات والابداع.

  9. كثير من الخلط يفقد القضية العادلة كثير من قيمتها،، لنتفق على النقاط الأساسية في البداية، تتعرض المرأة لكثير من الظلم في هذا الجزء لأسباب كثيرة مثل بعض العادات والتقاليد أو تفسير النصوص الدينية حسب الأهواء وكون المفسر احيانا رجل غير كفؤ بسبب أنواع مختلفة من الظلم،، ولكن في نقاط منطقية وإنت ذكرتيها على أنها ظلم مثل كون أملاك الرجل له دون زوجته وهذا من حقه، ولكن طبعا هذا اذا بدنا نطبقه لازم نطبق جزء مسؤولية الرجل عن توفير كل احتياجات المنزل والزوجة والأولاد حسب مقدرات الرجل الجسدية والمالية وإنه عمل الزوجة في البيت هو عمل تؤجر عليه ماليا ومعنويا وبالأخص إذا كان الرجل لا يساهم في اعمال المنزل،،، القصة معقدة كثير ولكن بالمختصر المجتمع مش محتاج قوانين ولا شروط -أقلها الان- المجتمع محتاج يفهم معنى تكون إنسان و ترتبط بإنسان لتكوين اسرة وبعدها بنقدر نحكي بمواضيع الورث أو مهما كانت القضية

  10. و الكارثة انو حتى مصروف مكان يصرف غليها تلاقيه شحاد و رزقو قليل وهي كانت صابرة معو و متحملة القلةيعني ماصرف عليها حتى يتمنن

  11. حكيك صح بس اظن حالياً المرأة هي اللي بتختار حياتها كيف حتكون في بنات مابيدرسو بيقعدو بس بيستنو الفارس عالحصان الابيض عشان يحققلها احلامها وفي بنات بتدرس وبتصير مستقله مادياً وهيه بئى بتحط الشروط ما اظن ضل بنات بيرضو تكون حياتهن بين حيطان المنزل

  12. ظلم ظلم مو عادي، بالغرب لما يصير طلاق المرأه بتاخد نصف ثروتهم، لأنه الزواج شراكه يا بشر

  13. سؤال مش انتقاد ؟ لو الزوجة صارت غنية بجهودها والزوج ما ساهم بشيء معها، وقت الطلاق ياخذ نصف أملاكي 😮؟!؟!! فهموني يا صبايا

  14. لما تحكي ” من الظلم مقارنة المصاريف بما تقوم به المرأة مجاناً ” زي كأنك بتحكي لو في مقابل مادي، عادي ببطل في مشكلة!!! شو رأيك يصير صرف راتب الها من قبل الزوج عشان تتحقق العدالة المرجوة!! بعدين مين قلك انه الزوج بس عليه واجب العمل والمصاريف، أغلب الآباء شايلين هم أولادهم اكثر من الأمهات وكثير سمعنا من بنات بحكو وبصور اباءهم انه كم هو حنون وكم بزرع سعادة وطمأنينة للبيت. كافي زرع افكار تحريضية مبينة على أحداث قليلة من أزواج مقصرين وتطبيقها وجعل الزوج ند!

  15. ما عندي المعلومات الكافية لأناقش هادا الموضوع .. بس لي بعرفه ومقتنع فيه انه المجتمع الغربي والعربي هنن وجهين لعملة واحدة …. لا تخلونا ناخذ صورة عن نمطية انه المجتمع الغربي واوو .. شو عادل تجاه المرأة أو القضاء … أو بموضوع الميراث، تقاسم الميراث لي عم نشوفه بالاخبار هو تقاسم عن أثرياء العالم … أثرياء العالم لي بستغلو أي أزمة بتصير بالعالم لصالحهم … أو يمكن يكونوا هنن وراء هالأزمة … المجتمع الغربي كمان ذكوري وضد المرأة .. ومجتمع مفكك عائليا .. وبموضوع لي عم تحكي عنه ان النساء بحمل البيت لوحدهم وهو صحيح مية بالمية .. بس الزواج اتفاق .. واغلب البنات العرب.. بحكو انا بدي واحد يصرف علي ما بدي اشتغل.. كمان حقها .. بس يمكن انتي تاخذي قصتها وتقولي انها محرومة وممنوعة بس بالواقع هي اختارت تكون هيك .. كتير بشوف نساء قويات بمجتمعنا .. معتمدة مقولة .. انا بدي يكون معي مصاري لاختار شريكي بنفسي .. العالم انواع .. الذكور والإناث انواع .. القوي والضعيف .. الشجاع والجبان .. في اتخاذ القرارات وتحمل تبعاتها .. والنقاش بهالموضوع طويل وواسع ما بنقدر نحصره بتعليق او مقالة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى