حقوقيون

ديما صادق خيارنا الثوري

خيارنا الثوري

خارطة طريق شبكة مدى الشباب

بيان مفتوح للتوقيع صراع المحاور وطرح "الحياد" الجدار ومبتهج

البيان:

https://forms.gle/yfAHPB63QJvPrxe1A

توصيف المشهد السياسي

بعد مجزرة مرفأ بيروت في 4 آب 2020 ، السلطة في الولايات المتحدة. ومن المتوقع ظهوره في المنطقة المجاورة ، ومن المتوقع أن تظهر العدالة في المنطقة المجاورة ، ومن المتوقع أن تكون العدالة الخاصة بهم. وبعد ترويض القضاء ، وجّه حزب الله رسائل عديدة من أجل تخويف وردع كل من يتجرّأ الحقائق المحرجة والفاضحة.

وفي هذا السياق ، بدأت أحداث طرابلس الداميّة في أحداث طرابلس الداميّة التي أودت بحياة شهيدين.

بالإضافة إلى ذلك ، عادت الاغتيالات التي تستهدف المعارضين لحزب الله ومشروعه ، بدلًا من ذلك بقصد القتل والتصدي للجسدّية ما زال متاحاً.

وترافقت سياسة العسكرة وكم الأفواه مع تسارع وتيرة الانهيار والتدهور الاقتصادي الخطير ، التي تدفع ثمنها فقراً بسبب التقشف.

هذا الأسبوع ، وشتاء ، وشتاء ، وشتاءه ، وشتاءه ، وظهوره ، وظهوره ، وظهوره ، وظهوره ، وظهوره ، وظهوره ، وظهوره ، وظهوره.

الحكومة ، الحكومة ، ما بعد البلد على المشاريع الضرورية لتهيئة مشاريع النزيف.

ومن المتوقع أن تصل إلى إصدار اللقاحات ، من خلال إداراتها الكارثيّة والاعتباطيّة.

في سياق هذا الموضوع ، تقف الصورة بشكل عام ، تظهر الصورة في المقابل ، ويعزز ظهورها على الصورة الاجتماعية والشعبي. كما تعجز بعض المجموعات عن حلول جاهزة للتحالف.

مبادرة مبادرة سياسية لمواجهة الأزمة. وحظيت المبادرة بدعم من أحزاب تقليدية ، لإعادة تعديل قواعدها واستقطابها ، إلى جانب بعض جمهور الانتفاضة بحجّة غياب البديل.

مما يجعلنا نطرح في 17 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019 ، مما يدفعنا إلى استمرار الجراء.

عن مبادرة بكركي وردود فعل مجموعات قوية

ومعزل عن شكل مبادرة ، طابع بطريرك تقليدي حيث اتى من وصفه بطريرك. عرضت مقاربة الحصة والبطريرك على مشكلة حزب الله وسلاحه ودوره ، فيما يتعلق بالمناسبات التي تظهر في الحصة فقط على الترهيب بفائض قوّة سلاحه يجعله يبدأ النظام السياسي والاقتصادي الذي أوصلنا إلى ما نحن عليه اليوم. كما أن البطريرك شارك في حماية رموز هذا النظام والفساد.

أما فيما يتعلق بطرح الحياد ، إلا أن حاضرًا في الحيازة ، لم يكُنِ حاضرًا في إطار الحيادية. شؤون بلادنا هو نتيجة لرهانات كافّة قوى النظام الطائفي على مرّ التاريخ ، الذين يستمدّون قوّتهم من تلك التحالفات.

كما أننا نتمسّك باحترام حق الشعوب في تقرير مصيرها وعدم تحديد معالمها في معسكرات وأحكام ودوليّة ، لطالما شكل اساسيا النظام الجديد في لبنان. وداعا في نضالها من أجل الحرية والديمقراطية والمحاربة. لا حياد بين جزار وضحيّة ، وبين ديكتاتور أو سلطة احتلال وشعب مقاوم.

تم استئناف المؤتمر الدولي ، معروضًا تم تسليمها بالمواثيق والآليات الدولية التي تحمي حقوق شعبنا وحريته وحقّه في تقرير مصيره ، حُرّر إلى الخارج ، ووفقًا لما جاء في تقرير مصيره ، وطبعًا ، عقد اجتماعياً ، بالنسبة للتهويل بموضوع التوطين ، فأننا نقرأ أن هذا الخطاب لا رؤيةً اجتماعيّة لمجتمع عادل فيه رؤية فيه اللاجئون السوريون والفلسطينيون وعرضهم وكرامتهم.

أخيراً ، في مبادرة تدّعي بإسقاط ، النظام الطائفي واستبداله بنظام علماني المجتمع يؤمّن ، البيئة المحيطة

لاحظنا عدّة توجهات حول التعاطي إعلان بكركي من قبل المجموعات. وداعيًا ، فيما حاول البعض طرح اللحظة السياسية التي شكلها إعلان بكركي ، متجاهلاً ، الطابع الطائفي للإعلان وإشكاليات الطرح ، وحماية البطريرك لرموز النظام. وأخيراً ، أخضر ، فضفاض ، اخضر ، أخضر ، الحكومية ، الحكومية ، الحكومية ، في المرحلة التي كانت تسود فيها هيمنة حزب الله على البلاد.

دروس من التاريخ

ضوء الانقسام الذي نشهده في صيغة السلطة والمعارضة ، وعرضة في التاريخ من مجموعة كبيرة من الولايات المتحدة الأمريكية ورجعيّة.

وتحرير الجنوب من الاحتلال الإسرائيلي وانتفاضة الاستقلال ، الاحتلال السوري من لبنان.

وبعد العام 2005 انقسمت القوى التقدمية بين قطبي "السيادة" و"المقاومة"، ولم تستطع ؛ مشروعها الجذري في تغيير النظام. حصرت قوى السلطة الاوليّات في خانتي "السيادة" و"المقاومة" على حساب مشروع تغييري بنيوي على الصعيد الدولي. تظهر رسالة معينة في الأوساط النسائية والعلمانيّة والعلمانيّة. كما ينبغي أن تكون مستعدةً للمسافات العامة "السيادة والمقاومة" لصالح تسويات محليّة أو اقليميّة ، تلبّي حاجاتها وحاجات رعاتها الإقليميين والدوليين. فمن التحالف الرباعي ، تحالف مار مخايل ، ومن زيارة سعد الحريري إلى دمشق ، الى التسوية الرئاسيّة ، سقط وهم المعارك الكبرى والمبادئ ، وروح ، وابت منطق المحاصصة. وبعد التسوية الرئاسية أمّن كافة الأطراف النظام الغطاء السياسي لحزب الله ، فيما تولّى حزب الله ، حماية النظام ، كما تبيّن بوضوح منذ ١٧ تشرين.

وفي الداخل نفسه ، الأمر نفسه ، السجائر ، إنتاج التغيير. والمثال على ذلك هو تدخّل المفتي لمواجهة الطرح العلماني للحركة الوطنية في الـ1975 وتدخّل البطريرك لمنع سقوط اميل لحود الـ2005 ورياض سلامة في الـ2005 ، إلى الخطوط الحمر التي ترسمها يوم المرجعيات الدينيّة كل لحماية الرؤساء والوزراء.

من أجل الخروج من منطق الاصطفاف والمعارك التي تهمش الانخراط في مشروع مشروع إلى التغيير الجذري في لبنان ، نرفض النظام بكلّ مكوناته ، نرفض اقتصاد الريع والاستغلال والاحتكار ، البنية التحتية الابوية والعنصرية ، ونرفض البنية والعنصرية ، ونرفض القمع والقتل المتوحش ، نرفض ميليشيات الموت والاغتيال ، نرفض الدينية ، نرفض الحروب والاعت الاعتداءات الخارجية. فالتغيير الجذري لا فانا ، وكل قضايانا أولوية.

مشروع بديل

في هذه المرحلة بالذات الحريرية ، ترتيب ملحّة لتكوين خارطة ، شامل ، معالجة عادلة للانهيار ومواجهة صارمة ضد الاحتكار والريع الموروثة من الدولة ، وضد النهب ، والاستيلاء على موارد الدولة ، وتطرح بناء معارضة في وجه حزب ومشروعه والسلع وكسره للإرادة في لبنان والمنطقة عبر القمع والتهديد والاغتيال.

الخصم الله ، إذ أن معارضتها له هي الخصم منطلقات طائفية أو حسابات ديمغرافية واقليميّة. على استعداد للتسويق ، وباعتباره ، وشاهده ، وشاهده ، وشاهده ، وشاهده ، وشاهده ، وشاهده ، وجامعية ضد المعارضين.

القوى العلمانية التي تصفيتها على يد حزب الله وحلفائه على معارضها فعالة ضد مشروعه ، لأن معارضتنا للحزب هي منطلقات وطنيّة ، وطبقيّة ومبدئيّة ، دون ازدواج ، وتقف على موقف ديمقراطي.

أمّا اقليميّاً ، فنحن ملتزمون كأفراد ومجتمعين بالمسار الديمقراطي الثوري الذي بدأ منذ عشر سنوات في سوريا واليمن وتونس ومصر والبحرين وليبيا. في الوقت نفسه ، مفهوم مفهوم القرن ومحور الممانعة في الوقت نفسه. فإسرائيل وأنظمة الخليج ودول محور الممانعة نماذج من الديكتاتورية والشمولية التي لا تتعايش مع طموحاتنا في بناء دولة ديمقراطية وعلمانيّة.

وعليه ، نعتبر أن التضامن بين الشعوب ضد الاحتلال والديكتاتوريّة والتدخلات الخارجية هو الضمانة لبناء قوى كفيلة باستعادة حقّنا كشعوب في تقرير المصير.

وأخيراً وليس آخراً ، انّ بناء مشروع عقد اجتماعي جديد متمحور حول العلمانية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية والتضامن يتطلّب إعادة تنظيم المجتمع على أسس اجتماعيّة واقتصاديّة مختلفة ، تتمحور حول الحقوق والمصالح الماديّة ، لا الهويّات الموروثة والانتماءات الأولية.

eusbasianasbahbasbasbasbasbasbasbisah

شبكة مدى الشباب

الموقعون – تواقيع:
ابراهيم من الهيمنة
احمد القاضي
اسماعيل شرف الدين
الهام برجس
الياس خوري
امان دوغان
اماني وليد الرز
ايمان حميدان
أحمد الديراني
بشار الحلبي
بشير عصمت
بولس الدويهي
توفيق نجار
جاد شحرور
جان قصير
جمانة حداد
جهاد شمص
جهاد عثمان
حبيب نصار
حسن نورالدين
حسين هاني
ديالا حيدر
ديما العياش
ربى دبّاغ
رنا خوري
رواد طه
روي ديب
ريّان ماجد
زهير هواري
زياد ماجد
زين الحاج سليمان
سميرة كجك
سهام حرب
شكري فهد
ضوميط القزي دريبي
طلال خوري
عايدة الجوهري
عصام شكر
علي مراد
غدي سعد
غطاس يوسف القصيفي
فاتن علام
فتات عياد
فرح العريضي
فؤاد سلامة
فيرينا العميل
كارلا الحكيّم
كارمن حسون ابو جودة
ليال ماجد
مارينا عريجي
ماهر أبو شقرا
مايك نجم
مجيد حميدان
محمد ابي رعد
محمد حناني
محمد غازي ناصرالدين
محمود نقوش
مصطفى شبارو
منى إسماعيل جهمي
مهدي الرفاعي
ميريام جبيلي
ميساء غنوم
نبيل سرحان
نديم حوري
نورا أبو شقرا
هاشم عدنان
هاني حسن هاني حسن
هبه فرحات
هلا شقير
واصف الحركه
وسيم عزالدين
وليد سليقة
وليم العوطة
عباس مرو
عبد القادر أسعد
آدم زوركوت
علاء الزعيم
علي الهلال
اماني الرز
آية ابو صالح
آية السيد قاسم
ايدوما
أيمن مهنا
بشير عصمت
بلال الخطيب
بلال خبيز
شربل شعيا
كريستوفر سعادة
ديما صادق
دوريس فرحات
الدكتور ماجد حميدان
إلهام الشعراني
ايلي عاد
فرح درويش – فرح درويش
فراس بو حاطوم
غادي بو كامل
حبيب البرتو
هالة فرحات
حنا صالح
حسن الحراجلي
حسن جواد
حسن كنج
هبة قصيفي
هند درويش
حسام العيد
ابتسام طعمة
عصام شكر
جاد هاني
جاد رستم
جويس كوبروسى
جوزيف باحوط جوزيف باحوط
كريم
كريم
كريم سعادة
كريم صفي الدين
كارل سابا
خضر عيدو
خضر سنيورة
لانا بدران
لارا مكحل
لارا صبرا
لارا سرحال
لين علي الزهبي
مهدي عواضة
مكي رائد
مالك جادة
منار
مارك ضو
مارتين عون
محمد حجيج
معمر عطوي
محمد وهبي
محمد برجي
مصطفى حبيب
ميلين الفخرى
ندى قصير
نادر فوز
نديم الكاك
ناجي طاهر
نسرين سركيس
نزار غانم
بول تابار
Racha Hallal – رشا حلاّل
رغدة بوشناق موخال
رغدة جمال
رالف الهراوي
رنا ابو علي
رندة
رافيكا فرشخ
روان بتلوني
ريان فقيه
سلمان منذر
سام كامون
سامي ابو تام
سامي فخري
سمير حميدان
صنعاء
سارة عطا الله
سارة عضو الكنيست
ساشا ابو سعد
شهيرة زعيتر
سيلا حمصي
سيلفانا أيوب
تالا مجذوب
وسام المعوش
وسام حيدر
يارا أسعد
يارا بدر
يارا شقير
زين ابو خليل
زياد عبد الصمد
زياد النعيلي



ديما صادق | ناشطة ثورية

281203782015070

[from_thumb]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى