التنمية البشرية

مشروعنا.بالعقل نبدأ | يستيقظ في السادسة صباحاً يومياً مُفضلاً أن يحضر محاضرته الأولى المبكرة على أن

[ad_1]

يستيقظ في السادسة صباحاً يومياً مُفضلاً أن يحضر محاضرته الأولى المبكرة على أن ينام ساعتين إضافيتين، هو متفوق يكُرس حياته كلها لدراسته، يعرف أدق التفاصيل عن مواده الدراسية،

يشرح لزملائه ما لا يفهموه من مُدرس المادة بأسلوب مُبسط ، هو الطالب المميز الذي يتوقع له الجميع مستقبلاً باهراً، ليس لديه أية هوايات أو اهتمامات أو دراسات أو قراءات خارج مجاله الدراسي.

في رقعة أخرى من الطاولة نجد هذا الذي يُفضل النوم ساعتين إضافيتين على الاستيقاظ مبكراً لحضور محاضرته الأولى، هو لا يعرف أدق التفاصيل عن مواده الدراسية ولكنه يعرف ما يجعله ينجح فيها، يعرف المبادئ والخطوط العريضة لمواده، ولكنه مُطّلع، لديه قراءات في مجالات أخرى غير مجاله الدراسي.

وبعد سنوات ليست قليلة أصبح الأول عالماً والآخر مفكراً!، فما الفارق الجوهري بين كلا منهما؟ وهل من الممكن أن يحل أحدهما محل الآخر؟

للإجابة ومشاركتنا الآراء برجاء قراءة المقال على الرابط في أول تعليق.

#بالعقل_نبدأ
#هويتنا_وعي_عدالة_أخلاق


No photo description available.
[ad_2]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى