التنمية البشرية

مشروعنا.بالعقل نبدأ | مرض اضطراب الشخصية الانفصامية هو ما يعانيه بطل فيلمنا “split” أو “انشطار” الذي

مرض اضطراب الشخصية الانفصامية هو ما يعانيه بطل فيلمنا “split” أو “انشطار” الذي بُنىَ على قصة حقيقية،

ففى عام 1975 م اتُّهِمَ مواطن أمريكى اسمه “بيلي ميليجان” بثلاث قضايا اغتصاب وقعت في حرم جامعة أوهايو، وتم القبض عليه وإدانته بها بعد ما تعرفت عليه الضحايا.

لكنه بعد ذلك تم تشخيصه من قبل أخصائى نفسي بمرض الشخصية الانفصامية.

استغل محامى “بيلى” ذلك التشخيص وبنى مرافعته عليه وكانت حجته أن “بيلى” لم يرتكب تلك الجرائم لكن شخصيات أخرى تَحكَّمت فى جسده قامت بها، وفعلا سنة 1977م نجح فى الإفلات من القضية وقضى باقى حياته في مصحات نفسية.

“بيلى” اكتشف له أربعة وعشرون شخصية كبطل الفيلم، لكن هل كان فعلا مصاب باضطراب الشخصية الانفصامية أم إدعى ذلك ليتمكن من الإفلات من العقاب؟

للمتابعة ومشاركتنا الآراء برجاء قراءة المقال على الرابط في أول تعليق.

#بالعقل_نبدأ
#هويتنا_وعي_عدالة_أخلاق


May be an image of 4 people and text that says 'SPLIT'

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى