منظمات حقوقية

Superwomen stories | لما ربنا ينعم عليك بطفل “طبيعي” بمقاييس المجتمع اللي انت عايش فيه ، والطفل ده

Superwomen stories

لما ربنا ينعم عليك بطفل “طبيعي” بمقاييس المجتمع اللي انت عايش فيه ، والطفل ده
يجيب درجات كويسة بتبقى مبسوط. لما يبقى مؤدب ، بتبقى مبسوط. لكن كونه “طبيعي” دي حاجة تبسط لوحدها لأنك بتشوفها ميزة وهبة.
لكن لو ربنا كرمك بطفل عنده حدود معينة مثلًا ، فكل اللي ممكن تنجزه مع ابنك ، وقد حاصل على هذا الفيلم وقد أخطوات. عايزين نطلب منكم طلب مشروع في اسبوع التعليم الخاص للأطفال اللي عندها توحد ، قراءة ، فرط الحركة وصعوبة التركيز ، وغيرهم.
لكل الاطفال اللي بيكافحوا كل يوم علشان ينجحوا ، ولكل اللي بيساعدوهم ، علموا الاطفال اللطف وتقبل كل زملائه‍م في الفصل.
الاطفال الذين يلعبون دورهم في كرة القدم ، ومن المجتمع ومن اللي حواليهم. لو القضية تهمك ، انسخ الكلمات ، أو اعمل share. احنااجين محتاجين ننشر الفكر ده.
كل طفل مميز ومختلف ، وده جزء من جمال العالم. هذه الكلمات منسوخة ومترجمة.
الكلمة الحلوة بتفرق
كتب: امانى اشرف
تصميم: عمر الهدار

قصص المرأة الخارقة ، صورة الملف الشخصيلا يوجد وصف متاح للصورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى