التنمية البشرية

مشروعنا.بالعقل نبدأ | نداء لكل من تحدثه نفسه بأنه لا يوجد أمل ولا يوجد معنى للحياة فتحدثه نفسه بأنها

نداء لكل من تحدثه نفسه بأنه لا يوجد أمل ولا يوجد معنى للحياة فتحدثه نفسه بأنها بلا معنى ومن ثم فلا يوجد أي سبب يستدعي بأن نبحث عن معنى للوجود وعن معنى “لِمَ نحن نحيا؟! ولماذا وجدنا؟!”

فذلك التيار العبثي ينجرف إليه الكثير من الشباب في مقتبل العمر وخاصة في وطننا العربي الذي يعيش عصر التخبط والعشوائية والظروف الاقتصادية الصعبة،

ونحن لا ننكر أنه يوجد معدل كبير من البطالة ومن تردي الأحوال الاقتصادية؛ فنحن نعيش وسط تلك الظروف ونرى ونشاهد ونعاني أيضاً من تردي الأحوال المعيشية وصعوبة الحياة.

لكن هل هذا مبرر لكي نحيا بلا أمل ونحيا في عبثية وتشاؤم؟ هل هذا هو الحل؟ عندما نحيا بلا هدف وبلا معنى هل سنكون -وقتها- في أحسن حال؟

للمتابعة ومشاركتنا الآراء برجاء قراءة المقال على الرابط في أول تعليق.

#بالعقل_نبدأ
#هويتنا_وعي_عدالة_أخلاق


No photo description available.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى