التنمية البشرية

العقل دين | شعوب الشرق الأوسط تعرف بكل اطيافها أن هناك خللاً جذرياً في قضية ، لكنها

العقل دين

شعوب الشرق الأوسط بكل اطيافها ، جميعها تشبه المخدرات ، المخدرات والكحول ، البشري مبرمج آلية دفاع حسب ما تم توجيهه ، فكما يوجه دماغ المدمنبه للدفاع عن إدمان. سبب الخلل فتجده يلوم الحاكم (و كأن الحاكم الدكتاتور هبط من القمر او أتى صدفة و ليس؟ نتيجة المجتمع) او يلوم المؤامرة الكونية حيث تتآمر شعوب العالم كلها ضد اجهل و افقر شعب الوحيد الذي لا خطر منه ، عددهم بلا قيمة بل هم كغثاء السيل ، ثم في حالات الاختلال والخبل الكامل تجدهم يلومون العلمانية (التي لم تعد في أي بلد شرق أوسطي قط) اي ان يلومون الحل!

و هكذا لا مفاجئة عندما نجد ردة الفعل العنيفة كلما وضعنا إصبع العقل على موضع الخلل و اصله و جذره!

# سيف_العقل



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى