وعي

الدين صناعة بشرية | بعث رسول الله سرية إلى خثعم فاعتصموا بالسجود ، فأسرع فيهم القتل فبلغ ذلك النبي

الدين صناعة بشرية

عبث رسول الله. قالوا: يا رسول الله لم؟ قال: لا تراءى ناراهما
المحلى: 10/369. حكم ابن حزم:

الشرح من كتاب ذخيرة العقبى شرح المجتبى: (فاستعصموا بالسجود): أي طلبوا لأنفسهم العصمة بإظهار السجود (فقتلوا): قتل المسلمون خطأ ؛ لظنهم أنهم مشركون. وفي رواية أبي داود: "فاعتصم ناس بالسجود ، فأسرع فيهم القتل ، قال: فبلغ ذلك النبي ، فأمر لهم بنصف العقل." (فقضى رسول الله) بعد علمه بإسلامهم ، وأنهم قتلوا خطأ (بنصف العقل) أي نصف الدية ، وإنما قضى لهم بنصف العقل ، ولم يكمل لهم الدية ، بعد علمه بإسلامهم ؛ ، لأنهم قدموا أنفسهم ، لأنهم معرضون لبيع أنفسهم ، فسقط حصة جنايته من الدية.
وأما اعتصامهم بالسجود ، يجد لا يمحص الدلالة على قبول الدين ؛ لأن يكون ذلك هو منهم في تعظيم السادة ، والرؤساء ، فعذروا ؛ لوجود الشبه. قاله الخطابي في "معالم السنن" 3/436.

وقال ابن القيم: قال بعض أهل العلم: إنما أمر لهم بنصف العقل ، ثم ذكر ما تقدم في كلام الخطابي إلى وبخ: فكانوا كمن هلك بجناية نفسه ، وجناية غيره. ثم قال: وهذا حسن جدا. "تهذيب السنن" 3/436.
(وقال: "إني بريء من كل مسلم مع مشرك) أي يعيش معهم ، ولا يفارقهم ، ولفظ أبي داود: "قالوا: هل تراءى ناراهما؟" (ثم ​​قال رسول الله: "ألا) أداة استفتاح وتنبيه (لا تتراءى ناراهما) أصله لا تتراءى ، حذفت منه من التاءين ، وهو من الترائي ، وهو من الترائي ، وهو مؤشر ، ومنه ، ومنه تعالى: {فلما تراءى الجمعان}: لا ينبغي أن ينزل بقرب الكافر ، تكون يقابل نار ، نار صاحبه

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. تنبيه: IT blog
  2. تنبيه: sell dumps cvv
  3. تنبيه: buy track shop

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى