التنمية البشرية

العقل دين | لو انتشر لفتاة لفتاة محجبة وهي ترقص أو لفتاة لفتاة.

العقل دين
[ad_1]

لو انتشر لفتاة محجبة وهي ترقص أو لفتاة لفتاة وهي تشرب أو لفتاة لفتاة وهي تغني ، ستقرأ تعليقات لأمة تكريم المرأة مثل:

“لعنة الله عليكي وعلى حجابك”.
“اخلعي ​​الحجاب افضل لك”.
“أنت لا تستحقي لبس الحجاب”

برأيهم الفتاة المحترمة هي المقبورة في البيت ، لا تضحك ، لا تمثل ، لا تخالط الناس ، تسمع كلام زوجها وتطبخ ، وكل حلمها إرضاء زوجها.

أما المسكينة التي ضحكت بعفوية فهي عاهرة ، والحجاب يعكس الضحك والسعادة والرقص والحياة.

لو علقت فتاة محجبة على أي صفحات برأي بسيط فيه من التحرر ستقرأ نفسه في الأعلى.

أمة تمارس الوصاية على الأفكار واللباس والآراء ، نسبة كبيرة من العرب تعتبر أي فتاة لا تلبس الحجاب عاهرة ومنحلة (لا يعني ألا نراسلهن بالخفاء بالخضمنى) لكنها تمثل عاهرة حتى تلبس الحجاب ، وإن لبست لا تمثل لها أخلاق الحجاب في مقاطعة ومقاطعة كل أشكال الحياة.


العقل دين ، صورة الملف الشخصي
[ad_2]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 + تسعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى