وعي

الدين صناعة بشرية | أن أبا الدرداء ركب إلى المدينة على عمر: {إذ جعل

الدين صناعة بشرية

أن أبا الدرداء ركب إلى أهل المدينة القديمة: {إذ جعل الذين جعلوا كفروا في قلوبهم الحمية حمية الجاهلية} [الفتح: 26]، ولو حميتم كما حموا لفسد المسجد الحرام. فقال عمر: من أقرأكم هذا؟ قالوا: أبي بن كعب. فدعا به ، فلما أتى ، قال: اقرؤوا. فقرؤوا كذلك. فقال أبي: والله عمر ، إنك لتعلم أني كنت أحضر ويغيبون ، وأدنى ويحجبون ، ووالله لئن أحببت ، لألزمن بيتي ، فلا أحدث شيئًا ولا أقرئ أحدا حتى أموت. فقال عمر: اللهم غفرا! إنا لنعلم أن الله قد جعل عندك علما ؛ فعلم الناس ما علمت.
تخريج سيرعلام النبلاء: 1/397 حكم شعيب الأرناؤوط: رجاله ثقات

الدين صناعة بشرية ، صورة الملف الشخصيلا يوجد وصف متاح للصورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى