التنمية البشرية

العقل دين | الأسطورة: هي دين لم يعد يؤمن به أحد. كل الأساطير المعروفة اليوم ، كانت في

العقل دين

الأسطورة: هي دين لم يعد يؤمن به أحد.

الأساطير المعروفة اليوم ، كانت في السابق أديان و معتقدات للإنسان ، يعبدها ويصلي لها.

تخيل الملايين من الناس كانت تصلي بأمانة و عاطفة حقيقية وتطلب العون و الرحمة بكل رغبات صادقة لإله اسطوري (لا احد يؤمن به اليوم).

اليوم طبيعي أن تقول: لا أصدق كيف عبد الناس “زيوس” لكن إقناع اغريقي وقتها مهمة مستحيلة.

أديان اليوم هي أساطير المستقبل.

# العقل_دين


ربما تحتوي الصورة على: شخص واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى