كتّاب

Ahmed-Eazel | # أحيقار_الأشوري_ولقمان_الحكيم غالباً نقول أن القارئ المتجرد للتراث والتأريخ

Ahmed-Eazel

# أحيقار_الأشوري_ولقمان_الحكيم

غالبًا ما تكون في الأصل المتجرد للتراث والتأريخ ، في الطباعة والحضارات القديمة..بأمكانه بسهولة معرفة الأديان وخرافاتها ونصوصها ما هي إلا سرقات أدبية وتوجد سابقًا في نصوصها السابقة وأثناءها ، أتباع الأديان سماوية مقدسة لا لبس فيها في الأديان أوبرايم عمدت بشكل كبير تغييب تغييب العقل ومنعه من السؤال والتتبع لأي نص مقدس..فالسؤال في النصوص المقدسة اعتبر كفر وهرطقة تجد المؤمنين يتحاشوا بشكل كبير تتبع نصوصهم الدينية التي يقدسونها ..
تعتبر هذه قصة حكيم من تلك القصص التي تناقلتها الأديان الأبراهيميه في نصوصها وتناولها الاسلام وحبك عليها ، وأخيرًا ، ونسخًا من شخصيات كاذبة ونسبوه لأسماء أفتراضية ، لها تاريخ واحد فقط في الرواية الأسلامية..ولمعرفة من هو لقمان الأسلامي. مصادر اسلامية لمعرفة من هو لقمان الأسلامي ..
في الحقيقة..الأسلام وبقية الأديان كما في الاسلفنا فقد جميع مفرداته وقصصه وأساطيره من الحضارات التي سبقته والميثيات والأديان السالفة له مشاهدة لا يعتبرها الأسلام أصلاً على أنها أديان سماوية..فقصة لقمان هي سرقة لشخصية تدعى (أحيقار الأشوري Ahikar) والذي ينسب أليه كتاب (حكم أحيقار) المكتوب بحوالي 500 ق.م المكتوب على برديات أرامية..وهو شخصية من أهم المصادر للفكر البشري والحكمة ..وأهميتها تكمن من خلال مصادرتها وحكمها قبل الكثير بما في ذلك القرأن والعهدين القديم والجديد

قصة أخيكار (Haiqar) من أقدم مصادر الفكر والحكمة الإنسانية. يمكن تتبع تأثيرها من خلال أساطير العديد من الناس ، بما في ذلك القرآن والعهدين القديم والجديد.

حُجِبَتْ أَصْحَاحَهُ وَسِجَانَهُ وَسِجَانَهُ وَسِجَانَهُ وَسَجْعَهُ وَسَجْعَهُ وَسَجْعَهُ وَسِجَاءُ الْحَجْبِ الْحَجْبِ الْمَسْحَابْ وَالْحَجْبِ الْحَجْمْ وَالْحَجْبْ أَسْرَجْدُ وَالْحَجْبْ أَسْرَجْدُ وَالْحَجْبْ أَسْرَجْدُ وَالْحَجْبْ. عنه ويهرب من السجن..غير أن نسخ أخرى تذكر هرب ألى مصر وعودته منتصراً بعد أن أثبت ولائى واخلاصه للملك أسرجدون.
هذه الشخصية العظيمة..التي عباره عن وصايا وحكم حبكت ببراعة وسرد كامل يروي قصته والتآمر عليه..و تقسم ألى 4 أقسام وهي (السرد السرد) و (التعليم أو التلقين التعليم) وسلسلة أمثال رائعه في هذا المجال .. و (رحلته ألى مصر الرحلة إلى مصر) وأخيراً (الأمتثال أو المحاكاة The Similitudes or Parables) مشاهدة يعلم بها أو يصحح أفعال أبن اخيه المخطئ ويرشده فيها ..

من الواضح أن القصة خيالية وليست تاريخ. في الواقع يمكن للقارئ التعرف عليه في الصفحات التكميلية لـ The Arabian Nights. إنه مكتوب ببراعة ، والسرد المليء بالأحداث والمكائد والهروب الضيق يجذب الانتباه إلى الأخير. حرية الخيال هي أثمن ما يملكه الكاتب.
تنقسم الكتابة إلى أربع مراحل: (1) السرد. (2) التعليم (سلسلة رائعة من الأمثال). (3) الرحلة إلى مصر. (4) المشابهة أو الأمثال (التي يكمل بها أخيكار تعليم ابن أخيه المخطئ).

في التوراة اليهودية في سفر الأمثال..هنالك تطابق كبير جداً لمحتواها..مع وصايا وحكم أحيقار..كما أنه يعرف بالضبط (جورج هوفمان- جورج هوفمان في 1880). ويستشهد الباحث هنا في القصة الموجودة في سفر طوبيا أو توبياس حيث الشبه الكبير بين قصة احيقار وقصة حياة آيسوب التي كتبها ماكسيموس بلانوديس والحكيم الشرقي مشاهدة هي متطابقة معها..وتدل بمالاشك فيه أنها مستوحاة منها
أن هذه الأقوال والأمثال كانت في الأصل وثيقة منفصلة ، لأنها لم تذكر أحكار. تتشابه بعض الأقوال مع أجزاء من كتاب الأمثال التوراتي ، وقد أشار الباحث جورج هوفمان في عام 1880 إلى أن Ahikar و Achiacharus of Tobit متطابقان. لقد قيل أن هناك آثارًا للأسطورة حتى في العهد الجديد ، وهناك تشابه مذهل بينها وبين حياة إيسوب من قبل ماكسيموس بلانوديس (الفصل الثالث والعشرون والثالث والثلاثون). ذكر سترابو حكيم شرقي Achaicarus. لذلك يبدو أن الأسطورة كانت بلا شك شرقية في الأصل

الصفحة الرئيسية في الصفحة الأولى ، وبيانها ، وبيانها ، وبيانها ، وبيانها ، وبيانها ، وبيانها ، وبيانها ، وبيانها ، وبيانها ، وبيانها ، وبيانها. أبتدعوها وزيفوها في نصوصهم العزة ..
تلك الأدبيات ، تلك الأدبيات ، أو أسرائها ، أو أسطواناتها ، أو أسطواناتها ، أو أسطواناتها ، أو أسطواناتها ، أو أسطواناتها ، أو أسطواناتها ، أو أسطواناتها ، أو أسطواناتها ، أو أسرائها ، أو أسرتها ، أو أسرارها ، أو أسرارها ، أو أسرارها ، أو أسرارها ، أو أسرارها ، أو أسرارها ، أو أسرارها ، أو أسرارها ، أو أسرارها. لأفكار الغير وأبداعاتهم..ليس هذا المهم..ليس هذه الأمور غير المعروفة وغير سماوية وغير معترف بها. فهذا لوحده ينسف فكرة الأديان الأبراهيمية تسرق أدبيات وشعائر وطقوس وقصص من ميثولوجيا تعتبر من قبلهم بشرية..ويوظفونها في أديانهم … ثم يصدعوا رؤوسنا باسم أديانهم سماوية وألهية وهذا هو عين الجنون والخواء الفكري.

أنتهى

احمد عزيل

مصادر للأستزادة:
http://www.pseudepigrapha.com/pseudepigrapha/ahikar.htm
http://www.atour.com/forums/ed/132.html
https://archive.org/stream/TheStoryOfAhikar/Ahikar_djvu.txt
http://robertmascharan.blogspot.com/…/the-words-of-ahiqar-a…
http://www.ebay.co.uk/…/1911-Ahikar-Margar-ARM…/121651651605
http://www.earlyjewishwritings.com/ahiqar.html
http://ebooks.cambridge.org/chapter.jsf…

لقمان الأسلامي
http://islam.ahram.org.eg/NewsQ/2194.aspx
http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php…
http://www.sibtayn.com/ar/index.php…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى