مفكرون

حسين الوادعي | منذ سنين طفولتك يتم تلقينك أن:…

تاريخك مثالي… نموذج مصفى لأشخاص ملائكيون وعدالة مطلقة وفضيلة تتجاوز امكانيات البشر.
دينك مثالي… الكلمة النهائية والحرفية والكاملة كما سقطت من فهم الإله.. لا حاجة له لتجديد او إصلاح او تحديث.
ولغتك مثالية.. لغة اهل الجنة ولغة الإله .. بل هي "اللغة" دون غيرها وباقي الخلق "أعاجم"،
وأخلاقك وقيمك مثالية.. القيم الاصيلة، الروحانية ، التي لا تقدم ولا يؤثر الدهر على بريقها،
العرق المثالي والأمة المختارة والموقع الذي يتوسط الكون…
أنت لست مثل بقية البشر…
أنت وريث الكلمة الخالدة، والأمة المختارة التي تلقت كل ما تحتاجه من تعاليم عبر وكلاء السماء في الارض.. وكفى..
لا حاجة لك ان تعيد التفكير في شيء.. لا حاجة للنقد في حضرة الكمال المطلق!
عطل عقلك وسلم بما يقولونه لك..
تكبر قليلاً لتكتشف إن التاريخ المثالي حروب ودماء وصراع لا نهاية له من اجل السلطة والمال،
وان الدين المثالي مجموعة ألغام تراثية تحجبك عن العالم والبشر والعلم والحضارة،
وان لغتك المثالية في مؤخرة السباق للتعبير عن العالم الجديد الذي نعيش فيه،
وان قيمك الخالدة خليط من أخلاق الغابة وممارسات البداوة وتقاليد الجهالة..
اكتشاف متأخر يجعلك في حالة غضب دائم..
اكتشاف يشعل رغبتك في تحطيم الغشاء المثالي الزائف ورؤية الامور كما هي..
لقد انطلت علينا الخدعة طويلا..
صادروا عقولنا، أو بالأصح عطلناها عن قناعة وطيب خاطر، وعندما اكتشفتنا أهمية استخدام عقولنا من جديد كانت السيوف والخناجر بالمرصاد…
أخف الغضب في كلماتك ما استطعت..
لديك ما يكفي من الغضب ليملأ كلماتك حتى النهاية..

Since your childhood years you are being indoctrinated to:
Your history is perfect… A filtered model of angelic people, absolute justice and virtue beyond human capabilities.
Your religion is perfect… Final word, craftsmanship, and complete as you fell from God's understanding.. No need for renewal, repair or refreshment.
Your language is perfect.. The language of the people of Paradise and the language of God.. Rather, it is the ′′ language ′′ without others, and the rest of creation is ′′ dumplings ",
And your morals and values are perfect.. Authentic, spiritual, which does not advance and does not affect their sparkle,
The perfect race, the chosen nation and the location that mediates the universe…
You are not like other humans…
You are the heir of the eternal word, and the chosen nation that received all the teachings it needs through the agents of heaven on earth.. enough..
No need to rethink anything.. No criticism needed in the presence of absolute perfection!
Disable your mind and give up what they tell you..
Grow up a little to discover that perfect history is wars, blood and endless struggle for power and money,
The perfect religion is a group of heritage mines that block you from the world, humans, science and civilization,
And that your perfect language at the back of the race to express the new world we live in,
And your eternal values are a combination of the ethics of the forest, the practices of starting and the traditions of ignorance.
Late discovery gets you in constant anger..
A discovery ignites your desire to destroy the false perfect memory and see things as they are..
The trick has been long..
They confiscated our minds, or, more importantly, we disrupted them with conviction and good mind, and when we discovered the importance of using our minds again, swords and daggers were on the lookout…
Hide anger in your words as much as you can..
You have enough anger to fill your words to the end..

Translated

حسين الوادعي الصفحة العامة, profile picture

على تويتر
[elementor-template id=”108″]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى