وعي

الدين صناعة بشرية | من الذي يزدري الأديان و أصحابها؟ (مثل الذين حملوا التوراة ثم يحملوها

الدين صناعة بشرية

من الذي يزدري الأديان و أصحابها؟

(مثل الذين الذين حملوا التوراة ثم يحملوها كمثل الحمار الكبير يحمل له الحمل في الحمل.

تفسير الطبري: يقول تعالى ذكره: مثل الذين أوتوا التوراة من اليهود والنصارى ، فحملوا العمل بها (ثم يحملوها) يقول: ثم لم يعملوا بما فيها ، وكذبوا بمحمد صلى الله عليه وسلم ، وقد أمروا بالإيمان به فيها واتباعه والتصديق به (كمثل الحمار يحمل أسفارا) يقول: الحمار يحمل على ظهره كتبا من العلم ، ولا ينتفع بها ، ولا يعقل ما فيها ، لا ينتفع بها ، ولا يعقل ما فيها ، لا ينتفع بها ، ولا يعقل ما فيها ، لا ينتفع بها ، ولا يعقل ما فيها ، حيث تبين أن ما تبين محمد صلى الله عليه ، مثلهم إذا لم ينتفعوا بما فيها ، كمثل الحمار الذي يحمل أسفارا فيها علم ، لا ينتفعها ولا ينتفع بها.


  مجلة الملحدين العرب: العدد الواحد والثمانون / أغسطس آب / 2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق