وعي

الدين صناعة بشرية | عن عائشة رسول الله كان عندها فسلم علينا رجل ونحن في البيت فقام رسول الله

الدين صناعة بشرية

قال رسول الله فزعا الله كان عندها فسلم علينا رجل ونحن في البيت. بلغنا حمراء الأسد … وخرج رسول الله فقال بمجالس بينه وبين بني قريظة فقال هل مر بكم أحد فقالوا مر علينا دحية على بغلة شهباء تحته قطيفة ديباج فقال. حتى يسمع كلامهم فناداهم يا إخوة القردة والخنازير فقالوا ، قاسم قاسم لم فحاشا فحاشا ، فحكم حتى نزلوا حكم سعد بن معاذ ، وكانوا حلفاء ، فحكم فيهم أن تقتلهم وتسبى ذراريهم ونساؤهم
البداية والنهاية: 4/119. حكم ابن كثير: له طرق جيدة
لا أدري من أين ابدأ في مشاكل هذا الحديث أمن دحية الكلبي الذي كلما رآه أحدهم قال هو دحية الكلبي و قال محمد هو جبريل أم سبيه للنساء و الذراري (الأطفال)!


  تناقض آخر في الإله الإسلامي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق