مفكرون

اياد شربجي | انتهيت الآن ولله الحمد من الرد على اخر معايدة وصلتني وذلك بعد قضاء قرابة

اياد شربجي
[ad_1]

انتهيت الآن ولله الحمد من الرد على الرسائل التي تراها ، وذلك بعد أن صور الفيديوهات والصور والفيديوهات ، والصور والفيديوهات ، والجسد والعرض والجسد. بذات حتى دون أن أقرأ معظم ما أرسلته ، فرد عليه ، وأنت بألف خير ، أعاده الله عليك وعلى عائلتك بالخير والبركة “فأنبه ضميره على ما يبدو بالاعتذار عن شتائمه ، …

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

خمسة عشر − 13 =

زر الذهاب إلى الأعلى