مفكرون

اياد شربجي | هتلر مات انتحارا … موسيليني مات مات … تشاوشيسكو مات رميا بالرصاص …

اياد شربجي

هتلر مات انتحارا … موسيليني مات مات … تشاوشيسكو مات رميا بالرصاص … ميلوسيفيتش مات قهرا في السجن.
معظم ديكتاتوريي الغرب الكافر انتهت حياتهم على ايدي شعوبهم يستحقون.
بينما معظم مجرمي وديكتاتوريي المسلمين والعرب ماتوا ميتة طبيعية وعاشوا مرفهين باموال وحقوق شعوبهم حتى آخر لمحة ضوء في عيونهم ، بل إن منهم من شيعوا كأبطال وبنيت لهم التماثيل وامتدحهم التاريخ … حدث كل ذلك رغم ذلك نحن من ندعو الله ليل نهار للانتقام من الظالمين ، ونغمض أعيننا مطمئنين إلى بالتأكيد سيستجيب.
الأمر من …

  هذا اقل ما يمكن ان تفعله الأديان بتحريض من رجال الدين الزعيم الديني المسيحي

المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق