مفكرون

اياد شربجي | في كل وضع مشابه ، أسأل نفسي: نحن الذين لم نتحمل الصمود ، وهربنا في أول فرصة

اياد شربجي
[ad_1]

في كل وضع مشابه ، أسأل نفسي:
نحن الذين لم نتحمل الصمود ، وهربنا في أول فرصة سنحت لنا ، ونجلس الآن في أحضان آمنين في الخارج ، هل يحقّ؟
يجب أن نقدم ما يقدمه من تقدمه لأهلنا.
أما من ينفخون في رؤوس المحاربين من بعيد ، ويتغنون بانتصارات صغيرة لهم برج ، ويتجاهلون هزائم كبير يتكبدونها على الجبهات الأخرى ، فهم أوراق غير رسمية ، وحبّهم لأهلنا المحاصر قاتولي .. !!!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

4 × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى