مفكرون

دفن الموتی! حان الان وقت دفن الموتى اذا اردنا ان نكون بشر حقيقين في البناء

دفن الموتی! حان الان وقت دفن الموتى اذا اردنا ان نكون بشر حقيقين في البناء والاعمار والتقدم وبناء دولة الوطن الواحد ،
الخطوة الأولی للانتقال من الخراب الی التنمية ومن الماضي إلى المستقبل ،
دفن كل أشباح الموتی التي تتفكر في تناقلها وتدعيها والحكم.
دفن اشباح الامويين والهاشميين والعباسيين والعثمانيين والزيديين والشافعيين.
تحويل الوطن من مقبرة واسعة للموتی الأحياء الیضاء للبناء والبناء والتفكير في المستقبل.
المسلسل الأجنبي المتنامي الذي يصورى ينهضون من قبورهم ليلا ليقتلوا الأحياء ويستولوا على المدينة ليس خيالاً،
في مجتمعنا ، ابن تيميه وجعفر الصادق والحسن وعلي ومعاويه والأشعري وبن حنبل والكافي والبخاري والهادي والشافعي يتجولون بيننا يوميا ليدعوا انهم الأحق بالتفكير والتشريع وبناء المستقبل فيما يخص عنا.
هذه دعوة "نيتشوية" تحملوا معاولكم وتبدأوا الدفن.
ملاحظة: هناك كم كبير من "الموتی الأحياء" يكفي لجهود الجميع
ملطوش من صديق عزيز

  اياد شربجي | جميع التعليقات المهينة التي كتبت عن د.محمد شحرور يعترف اصحابها هناك مشكلة في

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق