مفكرون

جنت على قومها ميركل؛ جريمة قتل بسبب الإفطار العلني راح ضحيتها سوري في

جنت على قومها ميركل؛
جريمة قتل بسبب الإفطار العلني راح ضحيتها سوري في ألمانيا
يُنظر إلى برنامج رصده “مفطراً” بشكل علني ، حيث يقوم يسجل بالتدخين في شوارع مدينة ولدنبورغ شيشي.
وأدت الطعنات التي اخترقت قلب الضحية إلى وفاته على الفور.
على أساس انو هؤلاء الثوار غادروا سوريا خوفا من البراميل المتفجرة و الشبيحة و طلبا للحرية و الديموكراتية الغربية
فمارسوا حريتهم في القتل بكل نزاهة و شفافية
طبعا الامر ليس مجرد افطار وصيام
المشكلة أكبر تربية عقائدية مبنية على الاجرام والدم ويتم اختلاق اي امر للتنفيس عن المخزون الدموي الذي يحشى به فكر هؤلاء المغيبون عن الحق
و الحق يقال سورية طلعت رابحة بمغادرة هذه الجماجم المتعفنة المحشوة بالموروث الموبوء
الشيخة ميركل "النجاشية التي لا يظلم عندها أحد" هنيئا لك، تعيشي و تاكلي غيرها
خير أمة أخرجت للناس
منقول
من الصديق حسن حسن

  أحمد علام الخولي | كان الدافع الأول لإغتيال فرج فودة هو أنه أجاب على السؤال الأهم فى ذهن المواطن -

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: