مفكرون

صورة حقيقيه لرجلين من دمشق التقطت عام 1889 م القزم المسيحي المشلول (سمير)

صورة حقيقيه لرجلين من دمشقت عام 1889 م
القزم المسيحي المشلول (سمير) ويحمله على ظهره رفيقه الدائم الضرير المسلم (عبد الله). كان القزم سمير يعتمد على تنقلاته عبر شوارع دمشق القديمة فيما كان الأعمى عبد الله أيضًا يعتمد على سمير لإرشاده على الطريق وتحذيره من الحفر والعوائق واحد يرى والآخر فقط يمشي لقد كملاهما وعاندا قساوة الحياة (المشلول النصراني والأعمى المسلم) كلاهما تقدم به العمر ثم مرحلة اليتم ، الأم ، والأمهات وكان يستكنان بغرفة واحدة.
مقابل نفس المقهى ويستمع صاحبي دمشق القديمه والأعمى كان يبيع اللبلبي (الحمص المسلوق) أمام نفس المقهى ويستمع لحكايات سمير.
توفى النصراني وبقى المسلم عبد الله يبكي لمدة أسبوع كامل في غرفته الى أن وجد ميتا حزنا على نصفه الآخر. موقع الرخصة © 2010.
لنعيش بسلام وحب ..
…… الانسانية معاملة لنرتقي ….
من الصديق بدر الصغير

  محمد الشماري | إبليس رسول الله —— | علي البخيتي إبيلس أو الشيطان ؛ الذي أرهبونا منه ؛ ما


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق