مفكرون

تعزية إلى عائلات الخدمة … عذرا لأننا تسببنا في موتكم ، عذرا لأننا مازلنا

تعزية الى عائلات الخدمة …
عذرا لأننا لأننا تسببنا في موتكم ، عذرا لأننا لا نؤمن بالإختلاف!
عذرا فنحن لم نتدرب على ثقافة المحبة والتعايش
اعذرونا ولا تنسوا أننا من العالم الثالث (المتخلف)
اعذرونا رجاء لأننا ضحايا التعليم المتدين الإرهابي .. اعذرونا أبناء الحرية والديموقراطية .. فنحن لسنا من فصيلتكم ، نحن القمع والدكتاتورية.
اعذرونا يا أبناء الحضارة فنحن مازلنا بدائيين
اعذرونا إنسانيين فنحن مازلنا لم نرتقي إلى الإنسانية بعد.
عذرا يا المساواة ، فنحن مازلنا نفضل حتى بعض أعضاء جسدنا على بعض (اليمين للأشياء واليسرى للخبائث) فكيف نقدر ألا نفرق بيننا وبين من يخالفنا الرأي؟
اعذرونا يا أبناء القرن الواحد ، لأننا مازلنا نعيش القرون الوسطى
اعذرونا لأن الزمننا
اعذرونا لأننا حفظنا كتب صفراء غسلت أدمغتنا وشوهت فكرنا حتى صرنا متوحشين وخرجنا للحياة غير سالمين معاقين ذهنيا
عذرا لأننا شوهنا صورة الإنسان
وأخيرا أقول لكم لا تشوهونا أكثر فصورتنا بشعة بما يكفي …..
نحن آسفون لأننا ما زلنا جاهلين بهذا العالم. عذرا لاننا لا نعرف الحرية ومنها حرية التعبير فنحن نأسف لاننا لا نؤمن بالاختلاف!
عذرا لم ننشغل بثقافة الحب والتعايش
اعذرونا ولا تنسوا اننا من العالم الثالث (متخلف).
أرجو المعذرة لأننا ضحايا التربية الدينية والإرهابية. اعذرونا ابناء الحرية والديمقراطية. نحن لسنا فصيلك
نحن ابناء القهر والديكتاتورية.
اعذرونا يا ابناء الحضارة ما زلنا بدائيين
عفوا ، نحن بشر ، نحن لم نصبح بعد بشر
عذرا يا ابناء المساواة ما زلنا نفضل بعض اعضاء اجسادنا على بعض (يمين الخيرات وحق الذنوب) فكيف لا نفرق بيننا وبين من يختلف معنا؟
اعذرونا ابناء القرن الحادي والعشرين لاننا ما زلنا نعيش في العصور الوسطى
اعذرونا لان الزمن قد سبقنا
اعذرونا لاننا حفظنا كتب صفراء وغسلت عقولنا وشوهت تفكيرنا حتى اصبحنا متوحشين وخرجنا من الحياة عديمي الضمير معاقين عقليا
آسف لأننا شوهنا الصورة البشرية
أخيرًا ، أقول إنك لا تشوهنا بعد الآن.
من صفحة الصديق عبد الهادي جديد

  سمير علي جمول | السيد رئيس مجلس مدينة سلمية المحترم اليوم صباحا الساعة التاسعة ٣/٦/٢٠٢٠ مرت


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق