مفكرون

اياد شربجي | من ناحية أخرى ، لفتني العلم في العلم

اياد شربجي

ولفتني ما يشير إلى أنه استخدام لفظ الجلالة واسم النبي ، وخشي أن ذلك ، وأن المتظاهرين لن يتقبلوا في المبنى.
أهلنا الثائرون في إدلب:
إذا كان يؤدي تنفيذ لافتة باسم الله ورسوله على منزل للدعارة ، يديره ، ويهزّ كيانكم …
فكيف بمن سرق رزقكم ، وخان أهلكم وثورتكم ، وقتل أخوتكم ، وكراهية العالم كله تحت هذه الراية .. هل بقيت قيمة وقدسية لها مهما كان مكتوباً عليها؟
اذا كنتم واثقين بقدسية الله عزّ وجل:
يجب أن تؤمنوا أن حرق قطعة قماش ينقص من ملكوت الله الواسع شيئاً عزّ وجل.
يجب أن تؤمنوا الأمور في المقاصد ، وأن الله يحاسبكم على نواياكم وغاياتكم ، لا على مظاهركم.
يجب أن تؤمنوا أن الله موجود في قلوبكم ، وليس على قطع قماش تحملها الأراذل.
احرقوها وطهروا أنفسكم ، في ناركم حب وموسيقى ستطرب قلوبنا .. أحرقوها وأهدوا هذه الرمزيّة القويّة لثورتكم وللعالم.
فلتتحمّل حملة حملت حملة نطلقها جميعًا ، لنشرتنا في نشرتنا لنشرتنا في نشرتنا التجارية وداعًا للنشر ، مذيلة بهاشتاغ:
# إحرق_رايات_الإرهاب

  سمير علي جمول | Feras Aldamman ساعتان · لو عُدتُ طفلاً ... سأختارُ مُجَدَّداً الطريقَ التي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: