مفكرون

سمير علي جمول | نقلا عن الباحث الاعلامي فائز مقدسي ____________________ لعلّ أفضل معايدة

سمير علي جمول

نقلا عن الباحث الاعلامي فائز مقدسي
____________________
لعلّ أفضل معايدة # للأم_السورية في عيدها هي رسالة تعود إلى 4000 عام ، أرسلها شاب سوري إلى أمه بعيد عنها في الغربة:

((أنتَ يا حامل رسائل الملك
احمل معك هذه الرسالة إلى مدينة / نيبور / حيث تقطن أمي
وامضِ فاقطع الطرق فرحلتك طويلة
وفامضِ إلى بيت أمّي
ولا يهمك أن تكون نائمة أو مستيقظة
فإليك أوصافها كي تتعرف عليها حينها

  سمير علي جمول | # العذرية_أسطورة_أم_حقيقة كمعظم الناس ، لقد كبرنا ونحن نؤمن أن غشاء البكارة هو

أمّي اسمها: ست عشتار
إنها تشبه الضياء الذي ينوّر الأفق
وجميلة كغزال شارد في الجبال
إنها نجمة الصباح التي تتوهج وقت الضحى
مرجان نادر وزبرجد ليس له مثيل
سحرها لا يُقاوم كأنها كنوز الملك
أو تمثال نُحت من لازورد

أمّي تشبه مطر السماء
والماء الذي يسقي الحقول
هي بستان حافل بكل ماهو طيب
ويملأ الفرح أرجاءه
كأنها ساقية في الوقت الحالي
وشجرة نخيل كلها حلاوة

  اياد شربجي | 133 من الفنادق ، بما في ذلك أعجبني ، أحببته و هاهاها

هي أميرة على الأميرات وهي نشيد أنغامه غبطة ورغد

لقد رأيت تلك الأوصاف
والنور يتألق على وجهها
فإعلم أنها أمّي
فسلمها هذه الرسالة وقل لها
ابنك / لودينيجرّا / الذي تحبينه ويحبكِ يقبلكِ ويبلغكِ السلام))

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق