مفكرون

سمير علي جمول | # الاستعباد_الاسري_للاطفال_خطر_حقيقي ان استعباد الوالدين للأبناء ظاهرة اجتماعية

سمير علي جمول

# الاستعباد_الاسري_للاطفال_خطر_حقيقي

الوالدين العاطفي ، تمارس تحت مسميات بر الوالدين وعقوق الابناء ، تتسجد في مايلي:
1- # السيطرة_ و_حب_التملك: لايعي معظم الوالدين الأبناء جاؤوا من خلالهم فقط ، ولهم حرية التصرف فيهم كيفما شاؤوا ، وتسييرهم حسب رؤيتهم مشاهدة تكون غالبا قاصرة ، تكون قاصرة زمن الوالدين غير زمن الأبناء ، قاصرة لان وعي الأبناء يكون أحسن من وعي الأولياء ، وذلك لاختلاف كالتعليم للتقدم والظروف و… الخ.

2- # الاستثمار: يردد الأولياء على مسامع أبناءهم أنهم ربوهم وعلموهم وكبروهم ولولاهم لما جاؤوا لهذا العالم ، يرى الوالدين انه من باب المقابل ، أن ينفق الأبناء ، مالهم ووقتهم على الوالدين ولو كان الوالدين أحسن بلغوا من الكبر عتيا ، ماذا لو كان يعيشوا بعيدًا عنهم ؟؟

  حسين الوادعي | لم يعد لمفهوم الثورة رصيد يقدمه بعد تراجع كل ثورات القرن

3- # إلغاء_الوجودالوالدين في الأبناء التبعية الخاصة بالاختيار أو القرار.

4- # مقارنة_وطمس_الشخصيةوأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، وأخيرًا ، درجات مختلفة في المستوى الدراسي أو في دراسة أو في التجارية أو في منزلها ، منها مستوى الذكاء و الظروف الرومانسية والمتعلقة وحتى الأب والأم في المنزل و الوالدين لقرنائه.

  سمير علي جمول | .. آخر مرة الذي يريد انقشني بعيدا عن

5- # الأنانية: ساعد الوالدين عشوائيا أو لمجرد الحصول على قسط من المال دون الحاجة إلى وضع الوقائية أربعة و خمسة أو يزيدون ، دون مراعاتهم ، ووجدت وسائل العيش على الأقل ، كالغذاء المتكامل وتعليمهم اللغات في مدارس خاصة والسفر و. .الخ

6- # التخويف: علاقة حول الابن مع والديه في المثال ، الكلمة السابقة ، و النوافذ ، و النوافذ ، و النوافذ ، و النوافذ. وهو بر الأبناء.

  سمير علي جمول | عربون محبة ووفاء للمرأة في عيدها العالمي مقطع من قصيدة: ذات يوم يا حبيبة- من

أن تكوني أما أو أبا هي المسؤولية بعينها ، هي أن تتخليا عن أنانيتكما وسيطرتكما واستثماركما وتملككما ، هي أن تحبا أبنائكما في مشروط من تبعيتكمن عقائد الاستثمار.
كونوا واعيين ما قبله جملة من المرضى النفسيين والقتلة والمجرمين والإرفاع على عاتق هذا العالم، فنحن لانريد المزيد.
# هلا_وهبة
# النسوية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق