مفكرون

اياد شربجي | يوما ما كان هذا الرجل يقود الثورة من على كرسيه في قناة صفا ، وكانت الجموع تهتف

اياد شربجي

يوما ما كان الرجل يقود الثورة من على كرسيه في؟ "تكرم عينك يا عرعور" الوقت اللي صرنا فيه ، جماعة الحرية والدولة المدنية مادة للتندر والسخرية من قبل كثير من الثوار ، واسترجي جيب سيرة العرعور على لسانك بغير التبجيل والاحترام والدق عالطناجر.
طبعا العرعور وكل المشايخ الذين يدافعون عن محمد بن منشار يتحججون بأن الوقوف مع السعودية السنية واجب ديني لمواجهة الشيعة الرافضة بغض النظر عن جدابات حكامها ويتناسون كيف هدد تركي الدخيل بأوامر ملكية بالانقلاب بين ليلة وضحاها التعاون مع إيران حزب الله معاقبة السعودية.
يوم بعد يوم يتأكد لي من التوضيح ، وايران ، وايران ، وايران ، تستخدمها الديكتاتوريون في وسيلة لقيادة وركوب الجموع المؤمنة.

  سمير علي جمول | منقول عن ابي لهب صديقي المؤمن ... كثيرا ما قرات أسئلة استنكارية عن مفهوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق