مفكرون

اياد شربجي | المقدس هو انت ، كرامتك الشخصية … طفل عائلتك ، بالدرجة الاولى ، ثم كرامة

اياد شربجي

المقدس هو انت ، كرامتك الشخصية … نفسك عائلتك ، بالدرجة الاولى ، ثم كرامة كل إنسان حي على وجه الأرض.
وحتى أفكار مطروحة للفضاء العام ، بشكل افتراضي نفسها على أسلوب حياة الناس.
انت تشعر بالإهانة لأنك تتبنى تلك الافكار الجمعية وتلصقها بك بيلوجيا ونفسيا ، فتصبح انت ، ويختلط عليك الامر فتظن المساس بهاانة شخصية لك.
ربما يساعد في فهم الموضوع أن تدرك انك ضحية ؛ تضمن مشاريع قوانين ومنابر صنعت لك -عبر صنعت لك -عبر صنعت لك -عبر عقود ، مقدسات وهمية ، وزرعتها في عقلك الباطن كقلك تستجلب ردود أفعالك بمفعول بافلوفي انعكاسي شرطي ، وحفّتها بنصوص تضمن الطريق على عقلك وتحلي قطعلكقي المنطوق نحو عقلك وتحلي قطعلكقي المنطوق. على سطوتها عليك ، وتحولك إلى سلاح مغفل بيدها لطعن كل من يشكك بها.
تهم مثل: وهن نفسية الامة ، اهانة مقام الرئاسة أو الملك ، ازدراء الاديان ، معاداة مسموعة ، الاسلاموفوبيا …. صممت لهذا الغرض.
عزيزي:
إذا كان ذلك شرًا ، فقد تلزمنا باحترام.

  أحمد علام الخولي | قمة السذاجة أن يعتقد البعض أن خالق الكون بحاجة للدفاع عنه فمجرة درب التبانة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق