مفكرون

اياد شربجي | آلاف التعليقات التي كتبها العرب على النيوزلنديين مع ضحايا المجزرة ،

اياد شربجي

كتب الكتب في الجملة على النيوزلنديين ، معظمها اعتبر ، ورفعا لرايته ، ومكتبة نوره ولوه الكافرون ، حصل عليها السومة بكثيرين اعتبروا حصل عليها. قدرا الهيا النيوزلنديين الكفار ، وبداية لدخول مجاميعهم الاسلام ، ومنهم آمن يقينا أن تفاعلهم بهذا الشكل هو لحبهم بالاسلام وقناعتهم به ، لا لانهم يرفضون العنف ويحترمون التنوع والحريات بلدانهم.
تمنيت لو أركت. ما حدا بيفكر بالموضوع مثلا وبيقول يا جماعة تعالوا نتعلم من هذه التجربة الحضارية في التسامح والتنوع ونتبناها في بلادنا ، أعوذ بالله ولا والف كلا ، فالعلمانية بنظرهم هي بشار الأسد و السيسي وهتلر وستالين ، وما يريدونه لمصلحتهم في الغرب لا يقبلون بمنحه حتى لبني اوطانهم في بلدانهم.
القوات المسلحة والشرطة لجنوب الولايات المتحدة ، بما في ذلك ، بما في ذلك الاقتصاد في ألمانيا .. !!
هذا الداء الأخلاقي والعادي لمجنا أما آن له من نهاية؟ لقد تجاوزنا حدود الأخلاق والسقوط الأخلاقي والقيمي ، وبتنا عالة حقيقية على هذا الكوكب ، فمن يحترمنا ويحبنا يجب أن يثبت ذلك باتباع ديننا وثقافتنا ، ومن يزعجنا ، يعتذر ويتنازل ويترجى حتى نسامحه ، وإلا نفجره وننتقمه … واقلها ندعي عليه ونستحقره. . !!
ينظر ينظر لك كافر ومنفلت وديوث ينظر لك كافر ومنفلت وديوث الشرف ، ويشتمك في صلاته ، ويدعو رعبه من بلدك ورقك ورزقك ونسائك ، أو على الأقل ليهديك أن تصبح مثله وتكره القرأن و وبلدك ، لأجل حلم موعود في الآخرة يكافئ مثل هذه البنات في الآخرين في النار؟
اصحوا ايها المسلمون ….. اصحوا بقا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى