مفكرون

اياد شربجي | وانا اقلّب في الفيسبوك ، يحدث ان ارى منشورا لشاب أو صبية يعلن فيه انه قُبل

اياد شربجي
[ad_1]

منشورا منشورا لشاب أو صبية يعلن عنه انه قُبل في جامعة ، أو تخرج منها ، أو انه قُبل في جامعة ، أو التحق بدورة … أو..أو
أرى أنه يشع في صورته وحروفه ، فأضع له قلبا ، وارسل له ، وقد عرض تقديم ، حتى لو كنت لا اعرفه ، اغلقنا لا اعرفه.
افعل ذلك بدون أن يتسبب في فشل في سبيله.
انا فخور بأي سوري حاضر في مشروعه.
هؤلاء الناجون هم من سيبقون قضيتنا حيّةّة كوطن فيه شعب يستحق الحياة ويتحضر للوقوف مجددًا ، وليس مجرد أمواج من يستحقون الاستعطاف ، و يقدمون رقابهم للاجندات السياسية.
احب كل # السوريين_الحلوين وأعمالهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

خمسة × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى