مفكرون

سمير علي جمول | (سوء تفاهم) اذا سمعت واحد سلموني قال: معمل البصل. فما تفكر بسلمية بيصنعوا

سمير علي جمول

(سوء تفاهم)
اذا سمعت واحد سلموني قال: معمل البصل. تصنيع ، تصنيع ، تصنيع ، تصنيع ، لتجفيف البصل ، خط إنتاج للبرغل والفلافل كمان ، بس بحياته ما حدى قال: كنت عند معمل تجفيف البصل.
وإذا استضفت واحد سلموني وسألته: شو بتشرب؟ وقال: الصخرة. فما تستغرب وتتساءل: كيف بدو يشرب الصخرة؟ لأن بسلمية معظم الناس ما بيشربوا إلا متة الصخرة ، بس ما بيقولوا: منشرب متة الصخرة. خلص ؛ الصخرة وبس.
باسم زينب ، بالإضافة إلى ما تفكر حتى عشقان وحدة اسمها زينب ، ولا حتى مهجوس زيارة السيدة زينب ، بيكون شايف ، بما أنو عمدا ، مدرسة البنات ، شارع السيدة زينب . الكلفة مرفوعة بين السلامنة وبين الأئمة والصحابة والأنبياء.
كان صوتك حلو وغنيت قدام واحد سلموني شي موال عراقي وقال انه يبدو انه ما بيكون عم يكفر عليك ، بالعكس بيكون عم يمدحك أعلى المديح بالنسبة إلو.
نفس الشي إذا جاب سيرتك بغيابك وقال لشي حدى عنك إنك ابن حرام .. فهو غير مناسب ، هادا بيعني انو شاف صوتك رائع وعجبه كتير.
كنت عم تتمشى فوق قمة إيفرست بجبال الهملايا وشفت بالصدفة واحد سلموني عم يتدرج ع متور البارت ، وتنهّد تنهيدة وقلك: كيف لو تطلع ع الجبل؟ فما تستغرب وتقول: ليش نحنا وين؟ مو ع الجبل؟ هو بيقصد جبل عين الزرقا اللي برأيه انو هو أعلى جبل بالعالم مو الهملايا. إذا كان قلك: "طلعة الشركة". فبيكون صار عم يحكي شي إلو علاقة بوكالة ناسا.
يبدو أن الحديث يدور عن مثله مثلًا ، وما أفهمه.
السلموني إذا قلك: قطعني "السمسم" أو البارت ع "الجبل" ونزلت فيه مشي ل "طلعة الشركة"، وبعدين مشيت لعند رفيقي اللي بيته عند "زينب"، أخدته وتدرجنا لعند الشباب عند "معمل البصل" شربنا "الصخرة" وضلينا راجعين. فبهالحالة لازم تعرف انك قاعد مع واحد عم يحس بإحساس جول فيرن لما كتب روايته "حول العالم في ثمانين يوما"

  حافظ مطير | رحلتي في السجون المظلمة ( الجزء السابع )

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق