مفكرون

سراج حياني | هل تتحجب الأمة في الاسلام

سألني أحد المتابعين عن رأيي في مسألة حجاب الأمة (عكس الحرة) وهل تتحجب أم لا وذكر لي أنه شاهد ردود المسلمين على ما يروجه الملحدون من أن الإسلام يميز بين الامة والحرة في الحجاب فلا يأمر الأمة بالحجاب ولا بأس ان تكشف شعرها وجزء من جسمها فبهذا لا يمكن ان نقول ان الاسلام دين عفة أو أنه أمر بالحجاب تحت بند الحفاظ على عفة النساء وأن اجسامهن تثير الرجال لهذا يجب أن يتسترن بل ما هو الا لتمييز الأمة عن الحرة فيقول السائل أنه تابع ردودا للمسلمين ينفون من خلالها وجود أي دليل من القران والسنة على أن عورة الأمة مخالفة لعورة الحرة وأن الحجاب فرض على الأمة والحرة سواء بسواء ولا فرق بينهما أما ما يعتمد عليه الملحدون فهو رأي الفقهاء فقط وهو كما نعلم ليس ملزما ولا هو مصدر تشريع بل من الفقهاء كابن حزم من قال بوجوب الحجاب على الأمة والحرة فكلام الفقهاء ليس حجة ولا دليل بل هو رأي لا يلزم أحدا ان لم يستند لدليل من القران والسنة فبهذا الملحدون لا يفهمون ما هي مصادر التشريع في الاسلام ويستدلون برأي الفقهاء بل حتى رأي الصحابي ليس بحجة على غيره فكيف بالفقيه ويقول ايضا ان ما يستدلون به من فعل عمر بضرب الاماء ضعيف وانه لم ترد رواية بسند صحيح تقول ان عمر ضرب الاماء لكشفهن شعورهن بل لانهن كشفن الوجه فقط وهن متحجبات وهذا محل خلاف اصلا على الحرة ايضا فليس على الحرة ان تغطي وجهها … فنهي عمر لم يكن من باب التمييز .. ويقول ايضا ان كل ما يستدل به الملحدون -على حد وصفه- هو اما ضعيف أو رأي فقيه لا دليل عليه من القران والسنة! وعرضت لكم كلامه كاملا لكي تدركوا امرا مهما فقط هو أن المسلمين او شيوخهم عندما يردون على كلام الملحدين يكذبون!! يكذبون حرفيا .. فلا ادري هل يكذبون لجهلهم باحاديث نبيهم ام يكذبون عمدا لعلمهم ان من يستمع اليهم لا يبحب وراءهم !! فالتمييز بين الامة والحرة بالحجاب امر مستفيض بل وعليه احاديث صحيحة وافعال الصحابة بعد ذلك تثبته بل وبالقران ايضا اية واضحة جاء فيها امر الحجاب وادناء الجلباب على الحرائر فقط دون الاماء (يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك ادنى ان يعرفن فلا يؤذين) لان الامة كانت تؤذى عندما تخرج للخلاء فامرت الحرائر بارخاء الجلباب كي تعرف انها حرة بالتالي لا يتعرض لها المتحرشون والمنافقون في المدينة ونلاحظ ان الله ليس لديه مشكلة ان يتعرضوا للاماء بل يسهل عليهم الامر بجعل الاماء بلا حجاب كي يميزونهن اذا ارادوا التحرش بهن .. ومن السنة حديث صحيح في البخاري عن انس بن مالك جاء فيه سؤال الصحابة بعضهم البعض هل صفية أمة وعبدة لمحمد ام أنها زوجة له فقالوا لبعضهم (إن حجبها فهي زوجته وإن لم يحجبها فهي أمته ) .. فهذا كان مشهورا بينهم ان الأمة لا تتحجب حتى لو كانت جميلة كصفية فصفية كان يضرب المثل بجمالها مع ذلك لو كانت امة لمحمد لما حجبها لكنه اتخذها زوجة لذلك حجبها .. فهذا حديث صحيح ثابت عند البخاري بالتمييز بين الحرة والامة بالحجاب ومن القران ذكرنا الاية فكيف لا يوجد دليل !! ولماذا يكذب المسلمون على اتباعهم عندما يردون!! .. اترك الامر للسائل كي يفكر..

  اسامة عيسى | انا والأصدقاء منرتب لمفاجئة نفاجئ معاذ بعيد ميلاده ،خططنا لكل اشي، وكان المكان

سألني أحد المتابعين عن رأيي في مسألة حجاب الأمة (عكس الحرة) وهل تتحجب أم لا وذكر لي أنه شاهد ردود المسلمين على ما يروجه…

Posted by Siraj Hayani on Monday, August 31, 2020

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق