حقوق المراءة

النسوية | #مبادرة_لإحصاء_الجرائم_ضد_النساء Féminicides Algérie مبادر

#مبادرة_لإحصاء_الجرائم_ضد_النساء

Féminicides Algérie
مبادرة تطوعية من تأسيس الناشطتين النسويتين الجزائريتين وئام أراس ونريمان مواسي، تعمل على إحصاء عدد حالات الجرائم ضد النساء في الجزائر في ظل التعتيم الكبير عليها، ويتم العمل عبر بحث يومي عن الجرائم ضد النساء في الصحف الجزائرية ومواقع التواصل الإجتماعي، ويتم التأكد من الجريمة، ثم البحث على معلومات إضافية عن الضحية، كعمرها، اسمها، عملها، إن كانت ضحية عنف زوجي، أسري، اقتصادي، وإن كان لديها أولاد، كي لا يتم نسيانها.

تنبع المبادرة من احتياج لفهم مدى العنف الذكوري ضد النساء، وحدثتنا الناشطتان: "لاحظنا في السنوات الأخيرة أنه يوجد الكثير من المقالات في الصحافة ومواقع التواصل الإجتماعي حول مختلف أنواع العنف الذي يؤدي في بعض الحالات إلى القتل، وأن هذا الموضوع يتناول كحالات شاذة، وليس كحقيقة معاشة وموجودة في المجتمع الجزائري. في الكثير من الحالات، يوجد تبرير لتعنيف وقتل النساء، وحتى تشجيعه باسم اللاشرف، وتقتل الضحية مرة ثانية عبر لومها والتضامن مع قاتلها".

  النسوية | #فيروس_كورونا_المستجد_يغذي_العنف_المنزلي من المفترض أن يكون

"خلال قيامنا بالبحث، نواجه العديد من الصعوبات و العراقيل، منها نقص بذل المجهود من طرف الصحافة لنشر معلومات مهمة لفهم و معالجة هدا النوع من الجرائم، و المعلومات القليلة التي نتلقاها قد تكون متناقضة من صحيفة إلى أخرى، هذا ما يدفعنا إلى القيام ببحث مستقل للحصول على المعلومات حول القضية. توجد عراقيل أخرى، هي أنه في بعض الأحيان تنشر معلومات خاطئة حول حالات قتل موجودة، كما أن الجرائم ضد النساء تعتبر من التابوهات، و مجرد طلب إسم الضحية قد يقابل بالرفض، دون التحدث عن صورة الضحية التي لا نصل إليها إلا في نادر الحالات، وإن نشرت يقوم بعض الأشخاص بتغطية وجهها، وهذا الشيء لا يحدث مع صور الرجال ضحايا القتل".

  دارين حليمة | #ماهي_الأسباب_النفسية_للمماطلة؟ صباح الخير لقد ظهر فهم مت

"بهذه المبادرة نهدف إلى التوعية حول العنف المسلط على النساء، ودفع السلطات إلى تحمل مسؤولياتها في حماية النساء ضحايا العنف، ولتجنب حالات قتل محتملة، وهذا يمر عبر إعادة النظر في القوانين التي تحمي المجرمين و تشجع على العنف"

"من العاجل إعادة النظر في البنيات الإجتماعية التي تخلق ذكورية عنيفة ومتسلطة، علينا تفكيك و تهديم الأفكار التي تحث على إعتبار النساء قاصرات و ملكية خاصة للرجل، بدل إعتبارهن مواطنات كاملات ومستقلات".

  ماجدا الحداد | اتخيلوا ان في ناس زعلت من منشوري السابق اللي فيه الفيديو عن خرافات الشيعة و

"نحن في صدد إنشاء موقع سيكون مخصصاً لحالات الجرائم ضد النساء. لدينا صفحة على الفايسبوك "Féminicides Algérie"، و هاشتاغ #خسرنا_وحدة_منا "
#النسوية


على السوشل ميديا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق