صحافيون

محمد عايش | لن يصدق أحد هذا، ولكن بما أنكم يمنيون فستعرفون عن ماذا أتحدث بالضبط: (1) أعرف


لن يصدق أحد هذا، ولكن بما أنكم يمنيون فستعرفون عن ماذا أتحدث بالضبط:
(1)
أعرف أباً وابنه؛ الأب يقاتل مع هادي والسعودية، والإبن مع الجيش واللجان الشعبية.
الأب يقاتل بدافع الحفاظ على مرتبه، فهو ينتمي إلى وحدة عسكرية كانت ترابط في مأرب منذ ما قبل الحرب، وأعلنت ولائها لــ”الشرعية”.
والإبن يقاتل بدافع وطني ضد السعودية.

يسافر الإثنان سويا، حين تتصادف إجازاتهما معاً، عائدين، عبر صنعاء، إلى جبهتيهما في مأرب.

يفترقان في فرزة مأرب. يصل الأب إلى معسكره فيتصل بزوجته: هل اتصل سامي (وهذا الإسم الذي أستعيره…

المزيد

محمد عايش | صحفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى