مفكرون

اسامة عيسى | عندما أدافع عن حق إنسان ما في فعل أو قول او اعتتاق أمر ما، لا يعني ذلك أني

عندما أدافع عن حق إنسان ما في فعل أو قول او اعتتاق أمر ما، لا يعني ذلك أني مؤمنا فيما أراه حقا له.
حينما أدافع عن حق اللاديني مثلا في التعبير عن أفكاره ومناقشتها وعدم اضطهاده وإرهابه .. هذا لا يعني أني لا ديني.
عندما أدافع عن حق البنت في لبس حجابها او خلعه دون مضايقات هذا لا يدل أبدا على موقف رافض او مرحب بالحجاب.
أعلم أن الأمر بديهي، لكن كثيرون لا زالوا يخلطون ويمارسون هوايتهم المفضلة في التصنيف.

  محمد الشماري | # انا_قبل_وبعد الصورتين بدون اي تعديل بينهما خمس سنوات لكن الفرق بين

اسامة عيسى | ناشط مجتمعي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق