التنمية البشرية

العقل دين | لا يمكن قبول اهانة الانسان بحجة أن الاهانة هي جزء أصيل من ثقافته وعاداته. في

العقل دين

لا يمكن قبول اهانة الانسان بحجة أن الاهانة هي جزء أصيل من ثقافته وعاداته.
في حال تعارض عدم احترام تناقض معهم من عدم الاستقرار مقابل عدم التنازل عن عدم الاستقرار مقابل عدم التنازل عن عدم الاستقرار.

اختلاف عقوبة المرتد بين منزل ومنزل ، مدينة ومدينة لايعتبر ثقافة احترامها.
ضرب المرأة ، الاكراه على الحجاب ، زواج الأطفال لايدخل في مفهوم تعدد الثقافات.

تعدد الثقافات المطلوب بين الأمم هو “تعدد الثقافات”
أطباق شعبية ، رقصات وموسيقى ، أدب ، شعر ، فلسفة.

الاهانة و الاساءة للمرأة أمر غير مقبول …

المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى