حقوق المراءة

حقوق المراة العراقية | أشخاص نحبهم أو نكرههم من أول نظرة !

[ad_1]

عادة عندما نلتقي أشخاصا للمرة الأولى في حياتنا ينتابنا أحد شعورين،
الأول إيجابي حيث نشعر بأننا نعرف هذا الشخص منذ زمن كأننا رأيناه أو عرفناه من قبل، ونقول كم هو قريب..
والشعور الثاني هو النفور والاستياء وعدم الاستلطاف وثقل الدم، بل نقول احيانا" لا يطاق.. على الرغم من أنه قد يكون حسن الخلق وخلاف ما شعرنا به..

منذ سنوات واعاني من هذه الحالة خصوصا" من النساء التي استغرب لها احيانا دون الافصاح من الشخص عن ذلك اشعر بها انها تغتاض من وجودي دون سبب..
واحيانا وبعد التعمق ومصادقتي اجد اعتراف منها انها لم تكن تطيقني لحد ما ولكن تغيرت عندما عرفتني اكثر..
فلا اكن لبني جنسي الحقد واشعر بالوجوب بمساعدتهن دوما" دون منية او سبب وكأنه واجب مقدس اؤديه اتجاههن لانهم نساء فقط..
هذه الردود دائما تجعلني اتسائل واحيانا اعاني من هذا الحقد الا مبرر لدرجه تؤذيني بعملي..

_هل أن الإحساس بالراحة والحب أو الكره للشخص يختلف من شخص إلى آخر.. ترى ما السبب؟

_ وعلى أي أساس نحب أو نكره الأشخاص الذين نلتقيهم من اللقاء الأول أو النظرة الأولى؟

_وما الأمور التي تحدد حكمنا على الأشخاص بالارتياح أو النفور؟؟

لعلي اجد ضالتي من اجاباتكم…

#حقوق_المرأة_العراقية
#سارة_جاسم


[ad_2]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثلاثة × 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى