مفكرون

حافظ مطير | قناص بدرجة مؤمن..؟

….
لا يعرف الكثير حول الرتب والدرجات التي تمنحها مليشيات الكهنوت والإرهاب الهاشمية الحوثية لأتباعها بناء على توحشهم وإجرامهم ودمويتهم ولعل اعلاها درجة هي درجة المؤمن والتي لا تمنحها المليشيات الحوثية الهاشمية الإرهابية إلا لمن هم اكثر اجرام ودموية كالقناصين الذين يقوموا بقنص الأطفال ومن يقوموا بزرع الالغام في كل المناطق اليمنية بعد تلقيهم العديد من الدورات حتى اصبحوا بهذا الاجرام والتوحش ولا ينال هذه المرتبة من التوحش الا من كان من الاسر الهاشمية.
وفي هذا السياق كان هناك شخص من اسرة هاشمية تدعى بيت اللاحجي يدعى محمد اللاحجي كان قد بلغ درجة المؤمن فقام في العام 2017م بقنص طفلة في مدينة تعز وهي في يد والدتها حتى سقطت قتيلة وكما بلغنا انه حينما شاهد والدتها تبكي ودمها ينزف وهي تموت كان ينتشي فرحا بما صنع فتمر أيام قليلة حتى ذهب لزراعة الالغام في الخطوط المتقدمة وأثناء عودته تكحول بأحد الألغام فاخذ رجله وبترها ثم ارتمى على جانبها الاخر الى فوق لغم اخر فقام اللغم باخذ يده وجزء من وجه وكاد ان يموت ولأنه قنديل هاشمي قاموا بإسعافه واخضعوه للعناية المركزة وعندما وجدوا ان عودته للحياة مستحيلة قاموا بتسفيره إلى إيران ولا زال في ايران الى اليوم بينما لو كان زنبيل لتمت تصفيته وتركوه يموت.
لذلك من يقوم بقنص اطفال تعز هم من بلغ درجة مؤمن ولم يبلغ احد لهذه المرتبة الا من كان هاشمياً.
انا حبيت اطرح لكم هذا النموذج البسيط لتعرفوا الهاشميين هم من يقنص اطفال تعز واطفال اليمن جميعاً ومن يلغم الأراضي اليمنية ولم يتركوا شبر منها إلا وقاموا بتفخيخها.

  سمير علي جمول | احدهم اخبرني ............... أن جمع كلمة كاتب كتبة .... وقاتل قتلة ..... وسافل

حافظ مطير

كاتب وباحث وناشط سياسي يمني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق