كتّاب

مروان الغفوري | الغارديان في هذا التقرير الهام ستفاجئ الكثيرين.. مع صعود

الغارديان في هذا التقرير الهام ستفاجئ الكثيرين..

مع صعود الملك سلمان إلى السلطة ٢٠١٥ ووصول محمد بن سلمان إلى وزارة الدفاع أخذت الأمور تتغير.
فعلى على هامش زيارة قام بها محمد بن سلمان لمعرض أبو ظبي للسلاح التقاه محمد بن زائد. وهناك أقنعه بأمور كثيرة مثل إن بقاء بشار الأسد في السلطة أقل خطرا من وصول الإخوان المسلمين إليها. اقترح عليه أن يطيح بابن عمه من ولاية العهد ووعده بأن يجد له أصدقاء خارج واشنطن. كما نصحه بأن يذهب إلى روسيا والصين، وأن يعملا معا لحث روسيا على التدخل في سوريا وسحق معارضة الأسد الذي كاد يلفظ أنفاسه. سافر بن سلمان إلى موسكو ووقع مجموعة من العقود السخية مع الروس في مجالات الطاقة والسلاح وغيرها، وتحدث مع بوتين حول ضرورة التدخل في سوريا. وفيما يخص دعم الرياض للمعارضة السورية، وما كان يعرف بغرفة الرياض حيث يلتقي كل المعنيين بدعم المعارضة السورية، فقد وضع بن سلمان نهاية لها. لم تكن روسيا جزء من ذلك الصراع ومثل تحول الموقف السعودي "قنبلة" بالنسبة للأميركان فأرسلوا لبن سلمان رسالة غاضبة عبر الجبري قدمها له برينان، رئيس سي آي إيه، في دبلن ..

  خالد الرويشان | كمنجات آمنة النصيري تهويمٌ دائبٌ في مسارات الروح وآفاق التجريب ودهشة البدايات. ...

التقرير مهم جدا، وهو يشرح كيف عملت السعودية وإيران والإمارات معا على سحق كل من يعارض نظام الأسد، لتصبح سوريا إيرانية في نهاية المطاف..

أنصحكم بقراءته ..

م.غ.

مروان الغفوري | كاتب يمني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق