مفكرون

اياد شربجي | نزل خاتم الانبياء على الناس بالعدل والقسط بعد أن ساد الظلم في الأرض ، فلم يميز

اياد شربجي

وكان يسمح لك القراءة والسندهم ، ولم يراعي في ذلك الوقت.
نزل برسالة عالمية على الناس ، ولم يخص قوما دون اخرين ، ولم يفضلوا أحدا على العالمين ، وكسر الحدود التي اخترتها بين البشر ، وجعلهم يفكرون ، وآخرون في مكانهم مشترك مهما تباعدوا ورفعوا بينهم.
كسجد واحد متشابه معه ، متشابك ، متشابك ، متشابك ، متشابك ، كسجد واحد ، متشابك ، متشابك ، متشابك ، متشابك.
هز عروش الجبروت والقوة ، وجعل المستقوين يقتنعون يقتنعون أن أصغر الأشياء والمخلوقات يمكن أن تطيح بكل ما صنعوا وكنزوا من قوة يتغلبون بها على الآخرين ، وأن لا نجاة لهم ولو ولو في بروج مشيدة.
يجعل الجاني يجعلهم يجعلون يجعلون يجعلون أقواسهم يجعلهم يصلون إلى الحلقة الفقهية.
ككل الانبياء بحاجة إلى شيء القوة والغلبة. هذا ما كتبته ، كان يفعل ذلك ، ما سبقه ، وقتل كثيرين؟
لم يفرض عليهم ، فهم طهارة الجسد واخلاق القيم ، وليس مجرد ايمانيات ، وهي قبل كل شيء ضرورات حياتية ، وليست افضليات عقائدية.
خاطب عقول الناس قبل قلوبهم ، ولم يغرقهم بالخرافات والخزعبلات ، بل قال لهم: دعكم من هذا الهراء ، واتبعوا العلم فهو منجاكم الوحيد.
ومناسباتهم وممارساتهم.
قام بعضهم ببعض ، بعضهم لبعض ، وآخره ، وآخرون ، وآخرون ، وآخرون ، وآخرون ، وآخرون ، وآخرون ، وآخرون ، وآخرون.
فعل ذلك دون أن ينطق بكلمة واحدة ، أو ينزل بكتاب ، أو يستقوي بجيش ، وشريعته للناس تتلخص بجملة واحدة فيها كل حكمة الكون وغايته:
"تتشاركون هذا الكوكب ، فإما تنجون معا ، او تموتون معا".
….. صلوا على الكورونا.

  اياد شربجي | مع احتفالات الجالية السورية في امريكا كل عام ، يتكرر ذات الموقف ، وتخرج أصوات من

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق