مفكرون

دراسة بسيطة في التاريخ الإسلامى * معاوية بن ابي سفيان: في عهده عادة عادة

دراسة بسيطة في التاريخ الإسلامى

* معاوية بن ابي سفيان:
في عهده تنتظر أول رأس قطع وحمل في الاسلام هو رأس عمرو بن الحَمَقْ.
* يزيد بن معاوية:
هو اول من جعل اغتصاب النساء للنيل من خصومه. ومعروف عنه بانه امر جنوده باغتصاب نساء المدينة المنورة عاصمة الاسلام ويدعي انه امير المؤمنين.
* زياد ابن ابيه:
اول من منع التجول وقتل على التهمة اي ، لمجرد الظن. وهو كان يقتل البريئ لاخافة المذنب. وقد قتل النساء وهي عادة ما يعرفها العرب من قبل. وقد قتل الصحابي سمرة بن جندب آلاف آلاف من اهل البصرة تطبيقا لمبدأ زياد بن ابيه في القتل على الظن. ومازلنا نصلي على النبي واصحابه اجمعين.
* خالد القس:
عامل هشام ابن عبد الملك على العراق. وهو اول من اعدم المعارضين بطريقة الذبح. واول ضحية له كان الجعد بن درهم. والقسري هو الذي هدد بصلب من يطعن بالخليفة في الحرم الشريف. ومعروف ان الله منع قتل الحيوانات في الحرم. موضوع ، واسوة بالسلف (الصالح) يذبحون اليوم الاطفال في سورية.
* هشام بن عبد الملك:
عندما كان أميرا ، دعي الى وليمة جلس فيها عمارة الكلبي بمكان ارفع منه. فاقسم بان ينتقم منه ان آلت الامور اليه. هول ما هو انه استدعى عمارة وقلع اضراسه واظافره واهانه امام الناس. فهل هذه اخلاق الاسلام؟
بعهد هشام استخدم الاحراق كوسيلة للعقاب. واول ضحايا هذه الطريقة كان المغيرة بن سعيد العجلي. بعد ، اعدم الكاتب المشهور ابن المقفع حرقا بالنار بامر من سفيان بن معاوية وهو احد ولاة المنصور. وللامانة التاريخية نقول: هناك روايات بان الخليفة ابو بكر الصديق اول من استخدم الحرق ضد المرتدين.
* الحجاج بن يوسف الثقفي:
غني عن التعريف بقسوته وسطوته ولكن التاريخ يسجل باسمه عملية تعذيب خصومه بجرهم على القصب المشقوق وذر الملح والخل على جراحهم أثناء التعذيب.
* ابو العباس السفاح: يقال بانه اقسم بان يقتل احد خصومه قتلة لم يسمع بمثلها احد. وكان حيث كان عليه جدارا.
* الخليفة المنصور:
هو اول من اعدم خصومه بدفنهم أحياء.
* هارون الرشيد:
بدأت عقوبة تقطيع الأوصال وليس الايدي والارجل فقط. وقد قطعوا جسد المعارض الى 14 قطعة. تم زيادة فعالية هذا الفيديو في برنامج زيادة فعالية أوصال أوصال الانسان من السيف.
* الخليفة المعتضد:
كان ساديا يتلذذ بتعذيب ضحاياه. وهو اول من سلخ جلود خصومه مثل الخراف وهم على قيد الحياة. واول ضحاياه احد كان الخوارج وهو محمد بن عبادة. وبعهده ظهرت بعهده وبامر منه عادة شيوم الخصوم كالخراف وهم على قيد الحياة. واول ضحاياه كان محمد بن الحسن. اشعل زبانية الخليفة النار ووضعوا فوقها وتدا من اوتاد الخيم حيث ربطها محمد بن الحسن وادير على النار كما تدار الشواء قبل أن تدق عنقه. هذه الطريقة غريبة في حالات القتل وهي عادة من غير مكانها المعتاد. يطمئن ، حفرة ويدلون فيها رأس الضحية ، ثم يطمرونه حتى خاصته بالتراب
دراسة بسيطة للتاريخ الاسلامي
نارام سراج سين
من الصديق هيثم ونوس

  أحمد حرقان | - انتا مكتشفتش إنك غلط في صفوف المؤيدين إلا لما اتظلم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق