كتّاب

أحمد عرفات | – نفس الكائن الذكوري أو البنات اللي بيشمتوني على الخاص ويقولوا لي أنت مع

– نفس الكائن الذكوري أو البنات اللي بيشمتوني على الخاص ويقولوا لي أنت مع "حُرية القلع للنساء" ليه يا فاسق ويا كذا. هما نفسهم اللي متعبوش نفسهم دقيقة وقلبوا بحسابي" كانوا شافوا دفاعي عن محجبات كثير. تعرضوا لتنمر أو قُبح. ليه ؟ لأن أنا عمري ما بصيت دي لابسة إيه ودي مش لابسة إيه. أنا دفاعي قائم على مبادئ … ولكن المهؤوسين جنسياً أكيد مش هيشوفوا كده .. بنت شايفة كده. ممكن أتفهم ده. لأنها زي ما قالت د. نوال السعداوي (مضحوك عليها ومربوطة بسلاسل وبكرة تفوق وتصحى). بس ذكر ومضايق ! دي غريبة. طب ما تلبس الحجاب أنت صدقني محدش هيمسكك .

  مروان الغفوري | للزملاء: مجلة نيتشر تقدم هنا عرضا واسعا لكل محاولات علاج

– الحُرية مش في **اللبس ولا القلع**. الحُرية إنكم تحترموا قرارت النساء والقرار اللي هي تخده تكونوا معاه اياً كان. بس ربنا بلانا بشوية عيال كده فاكرين إن الحُرية في (اللي تلبس الحجاب وبس) .. ودول نتاج أفكار مسمومة. الحُرية هي إنك تكون في صف أي شخص خد قرار شخصي حُر ولقى "قُبح وتنمر". وتدافع عنه بكل قوة ___ بس نقول إيه لناس معدلات الذكاء والحُب شبه معدومة عندهم. نقول إيه لناس لأ بداخل قلوبهم تفاهم ولا حُب ولا سلام … ومضحوك عليهم ومعمول ليهم غسيل دماغ .

  روان سالم | شيجيب باچر وأصبر شلون باچر ألتقي وية أجمل الناس اخوتي

– نقول إيه للعيال دي !

أحمد عرفات | كاتب علماني

احمد عرفات

- شاب علماني ، وأرى وأملك أيمان تام أن الأمم لا تتحرر ولا تتنور إلا بالثورة الفكرية .. فلنعمل جميعاً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق