منظمات حقوقية

Superwomen stories | لا تتراجع عن حيوات المسنين بعد أن تلقت رسائل إغاثة بشأن دار رعاية المسنين

Superwomen stories


لا تراجع عن حيوات المسنين

بعد أن تلقت رسائل إغاثة بشأن دار رعاية المسنين التابعة للدكتورة عبلة الكحلاوى ؛ حيث انتشر فيروس كورونا المستجد ، أعلنت السيدة هبة السويدي دعمها الكامل للمصابين قم المواد الوقائية من منظفات ومطهرات والتوريدات الغذائية اللازمة. وحرصًا على راحة النزلاء وعدم شعورهم بالغربة عن دار الرعاية التابعين لها ، صرحت هبة السويدي بحرصها على توريد وحدتين عناية مركزة تشمل سريرين عناية ، وجهازين تنفس صناعي ، ومضختين أدوية وعدد 2 مونيتور للدار وكذلك نقل الحالات الحرجة إلى المستشفيات المختصة.
يُذكر أنه في ظل جائحة كورونا التي هددت البلاد والاقتصاد كان للسيدة هبة السويدي دورًا هامًا تمثل في:
– توقيع بروتوكول تعاون مع كلًا من وزارة الصحة ووزارة التضامن الاجتماعى ، بمقتضاه تحويل 3 مبان تابعة لمؤسسة أهل مصر للتنمية التي يترها د. هبة السويدي ، إلى مستشفيات حجر صحي بطاقة استيعابية تمثل ٥٠٠ سرير مقسمة إلى ثلاث مراحل ، تشمل المرحلة الأولى ٢٠٠ سرير ، والمرحلة الثانية ١٥٠ سرير ، والمرحلة الثالثة ١٥٠ سرير.
– إطلاق مبادرة " خليك فى البيت – أهل مصر قد المسؤولية " كمسؤولية اجتماعية لمؤسسة أهل مصر للتنمية ودورها فى التوعية بمخاطر الإصابة بالفيروس.
– في بداية انتشار المرض ، تواصلت د.
– شراء أجهزة تنفس صناعي لإمداد المستشفيات التي تحتاجها.
– في خطوة إنسانية ناشدت السويدي شركات الأعمال المصرية بالاحتفاظ بكامل عمالتها.
– اقترحت السويدي على رئيس الوزراء ووزيرة الصحة الاجتماع بأصحاب المستشفيات الخاصة للتحاور معهم والكسر لأسعار عادلة ترضي جميع الأطراف.
– في خطابها بالأمم المتحدة عام 2019 طالبت بتخصيص يوم لضحايا الحروق أسوة بغيرهم من مُصابي السرطان وأصحاب الهمم.
– في عام 2013 ، أسست السويدي مؤسسة أهل مصر للتنمية كمؤسسة غير هادفة للربح التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي المصرية

  صوت الكويتيين البدون| الجمعية الكويتية لحقوق الانسان بيان حول حادثتي انتحار

شكرًا ، هبة السويدي. هبه السويدي هبه السويدي

إعداد: سارة مراد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق