التنمية البشرية

العقل دين | أكثر ما يرعب في المنزل العربي التقليدي هو الهوس الجنسي الغير مبرر ، تأتي عائلة

العقل دين

أكثر ما يرعب في المنزل العربي التقليدي هو الهوس الجنسي الغير مبرر ، تأتي عائلة للزيارة فتجد غرفة للرجال وأخرى للنساء ، حتى لو قمت بإنزال لمنزل أخيك ، لا تختلط العائلة في غرفة واحدة بسبب الهوس الجنسي. (جلسات باب الحارة)

الرجل العربي ضحية لهذه التعاليم ، الطفل يتعلم في الصغر أن أي إختلاط يعني إيحاء جنسي ، أي تلامس يعني إيحاء جنسي ، لا التقاء بين رجل وامرأة الا للجنس ، لهذا يكبر الطفل مع هذه العقدة ويورثها لأطفاله من بعده.

بعدها ستجد أن أي رجل عاقل تثيره رائحة مزيل العرق النسائي ، أو تثيره شعرة هاربة من حجاب في حر الصيف.
الاحتكاك بين الجنسين يصبح صعب على الافراد مع التقدم في العمر ، ويترك أثار نفسية وشرخ كبير حتى مع القراءة والثقافة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: