الحريات الخاصة

المثليون في اليمن | رسالة لكل الذين يقومون بالابلاغ على الصفحة. لا تتعبوا انفسكم ، فادارة الفيسبوك

LGBT Community in Yemen المثليون في اليمن

رسالة لكل الذين يقومون بالابلاغ على الصفحة.
لا تتعبوا انفسكم ، فادارة الفيسبوك لا تغلق الصفحات مباشرة وانما تتحقق من البلاغات قبل اغلاق الصفحات ، وان لم تجد ما يخالف سياسة الفيسبوك فانها لا تفعل شيئا. فلا تتعبوا أنفسكم في شن حملات الابلاغ لأنها لن تجدي ..
طبعا هذه صورة مارك زوكربيرغ صاحب الفيسبوك ، هذه صورته التي يتضامن بها مع حقوق المثليين ، يمكن أن يكون صاحب الفيسبوك يقف في صفنا فماذا ستجدي بلاغاتكم ؟! وكما يقول المثل: " اذا كان غريمك القاضي فمن تشارع ؟!"

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق